إردوغان يتوقع إقامة "المنطقة الأمنية" على الحدود السورية في غضون أشهر

الرئيس التركي يتوقع إقامة "المنطقة الأمنية" على الحدود السورية "في غضون أشهر"، والقائد العام لقوات سوريا الديموقراطية يؤكّد على ضرورة أن يضمن أي اتفاق سياسي مع الحكومة السورية خصوصية قوات سوريا الديمقراطية.

 إردوغان قال إن إقامة تحالف دوليّ للمنطقة الآمنة أمر غير وارد
إردوغان قال إن إقامة تحالف دوليّ للمنطقة الآمنة أمر غير وارد

توقّع الرئيس التركي رجب طيب إردوغان إقامة "المنطقة الأمنية" على الحدود السورية "في غضون أشهر" وإلا فإنّ أنقرة ستتكفل بذلك وحدها، على حد قوله.
وشدد إردوغان في خطابٍ له اليوم الجمعة أن إقامة تحالف دوليّ للمنطقة الآمنة أمر غير وارد، مضيفاً إنه يجب أن تكون لتركيا السيطرة "على الأرض" وإنها ليست مستعدةً لاقتراحات أخرى- كما قال.

من جهته، شدد القائد العام لقوات سوريا الديموقراطية مظلوم كوباني على ضرورة أن يضمن أي اتفاق سياسي مع الحكومة السورية خصوصية قوات سوريا الديمقراطية.
وأشار خلال مقابلة مع وكالة "فرانس برس" إلى أحقية "قسد" بالاستمرار في حماية المنطقة، معتبراً أن الوجود العسكري لداعش سينتهي خلال شهر في حدّ أقصى مع اقتراب المعارك في شرق سوريا من نهايتها.
وأضاف كوباني إنه خلال الشهر المقبل سيجري الإعلان رسمياً عن انتهاء وجود داعش.