تضم طائرات "القيامة"...المياه تغمر مقر القاعدة الإستراتيجية الأميركية

ولاية "نبراسكا" الأميركية تشهد ارتفاعاً حاداً في منسوب المياه في نهر ميسوري حيث يقع مقر القيادة الاستراتيجية للقوات المسلحة الأميركية، الذي يضم أحدث مخبأ تحت الأرض يتم التحكم فيه بالأسلحة النووية الأميركية.

ارتفاع منسوب المياه يتسبب بغمر قاعدة أميركية
ارتفاع منسوب المياه يتسبب بغمر قاعدة أميركية

شهدت ولاية نبراسكا ارتفاعاً حاداً في منسوب المياه في نهر ميسوري حيث يقع مقر القيادة الاستراتيجية للقوات المسلحة الأميركية، وتسبب بغمر القاعدة العسكرية  "أوفات". 

وفي التفاصيل، تضم هذه القاعدة أحدث مخبأ تحت الأرض يتم التحكم فيه بالأسلحة النووية الأميركية.
وغمرت المياه  القاعدة الجوية بنحو الثلث، وأصيب 30 من أصل 200 مبنى في القاعدة بأضرار جسيمة، من بينها حظائر الطائرات.

كما غمرت المياه حوالي كيلومتر من مدرج إقلاع الطائرات.