"فيتو" لترامب ضدّ قرار وقف دعم الحرب في اليمن

الرئيس الأميركي يستخدم حق النقض ضدّ قرار للكونغرس يسعى لإنهاء مشاركة واشنطن في الحرب على اليمن، ونواب من المجلس الأميركي يستنكرون القرار.

  • ترامب يستخدم حق النقض ضدّ قرار الكونغرس بشأن وقف دعم الحرب في اليمن

قال البيت الأبيض اليوم الأربعاء إن الرئيس دونالد ترامب استخدم حق النقض ضد قرار للكونغرس يسعى لإنهاء المشاركة الأميركية في الحرب التي تقودها السعودية ضد اليمن.

واعتبر ترامب إن هذا القرار "محاولة خطيرة وغير ضرورية لإضعاف سلطاته الدستورية وهو ما يعرّض للخطر أرواح مواطنين أميركيين وجنوداً شجعاناً في الوقت الحالي وفي المستقبل".

في السياق، قالت رئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي أن "الصراع" في اليمن يجب أن ينتهي.

بيلوسي أشارت إلى أن مجلس النواب يطالب الرئيس بإعلاء مسالة السلام على الاعتبارات السياسية والعمل سوياً معنا لنسج حل دائم لإنهاء الأزمة، معتبرة أن الرئيس اختار بقراره (الفيتو) نقض اجماع وتصويت من الحزبين  واستمرار الانخراط الأميركي المشين في هذه الأزمة.

وعلّق رئيس لجنة الاستخبارات في مجلس النواب ادم شيف على قرار ترامب قائلاً إن الحرب في اليمن كارثة إنسانية وسنواصل بذل ما في وسعنا في الكونغرس لوضع حد لها.
من جهته، قال السيناتور بيرني ساندرز إنه شعر بـ "خيبة أمل" من قرار الرئيس الأميركي، وأكّد أن الشعب اليمني بحاجة ماسة إلى المساعدة الإنسانية وليس إلى مزيد من القنابل.

وهذا الفيتو هو الثاني لترامب هذا العام، إذ استخدم الشهر الماضي حق النقض ضد قرار للكونغرس بإلغاء حالة الطوارئ على الحدود مع المكسيك، والتي أعلنها رئيس الدولة في شباط/ فبراير الماضي للحصول على 8 مليارات دولار لبناء جداره الحدودي.

وزير الدولة الإماراتيّ للشؤون الخارجية أنور قرقاش أشاد بفيتو ترامب.

وقال على تويتر إنّ "تأكيد الرئيس الأميركيّ دعمه التحالف في اليمن إشارة إيجابية"، مضيفا أنّ "القرار استراتيجي وأنه جاء في الوقت المناسب".