شويغو: داعش تخطى الحدود في الشرق الأوسط بسبب التمويل الأجنبي

وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف يؤكد ألا بديل عن الحوار لتسوية الازمات في ليبيا وسوريا واليمن، ووزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو يقول إن داعش تخطى الحدود في الشرق الأوسط بسبب التمويل الأجنبي

شويغو: داعش تخطى الحدود في الشرق الأوسط بسبب التمويل الأجنبي
شويغو: داعش تخطى الحدود في الشرق الأوسط بسبب التمويل الأجنبي

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف عدم وجود بديل عن الحوار الوطني للتسوية في كل من ليبيا سوريا واليمن ومناطق النزاع الأخرى.

لافروف وفي خطاب في مؤتمر موسكو الثامن للأمن الدولي قال إن مفهوم الحلف الاستراتيجي الجديد في الشرق الأوسط الذي تحاول واشنطن فرضه يعمّق التناقضات الإقليمية وينشئ انقسامات جديدة وخصوصاً وفقاً للمبدأ الطائفي الخطير، بحسب ما قال.

بدوره أشار وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو الى أن داعش تخطى حدود العراق وسوريا إلى الشرق الأوسط بفضل التمويل الأجنبي.

وشدد في كلمة خلال مؤتمر الأمن الدولي في موسكو بمشاركة 100 دولة على أنه بفضل الجهود التي بذلت في سوريا والعراق لدعم أستانة جرى القضاء على الإرهاب، داعياً إلى حل الأزمة السورية والدفع باتجاه الحوار وإعادة الإعمار وإعادة اللاجئين إلى ديارهم ورفع كل العراقيل.

وخلال مشاركته في مؤتمر الأمن الدولي في موسكو أكد وزير الدفاع الإيراني أمير حاتمي أن العقوبات والتهديدات وفرض الإرادة تمثلُ تحدياتٍ للأمن

وقال حاتمي إن العنصرية والتطرف الديني هما من تداعيات هذه التحديات واصفاً ما سمّاها "الترامبية" بأنها شكلٌ من أشكال العنصرية.


قلقون من خطط واشنطن لبناء نظام دفاع صاروخي فضائي

من جهتها، أعربت هيئة الأركان الروسية عن "قلقها من خطط واشنطن لبناء نظام دفاع صاروخي فضائي قادر على ضرب الصواريخ عند انطلاقها".

وقالت الهيئة إن "البلدان التي نشرت نظام الدفاع الصاروخي الأميركي تخاطر بأن تكون أهدافا رئيسية للقصف"، موضحةً أن "نظام الدفاع الفضائي الأميركي قد يستخدم لشن ضربات استباقية من المدار ضد أي دولة في العالم".