تقرير أميركي: واشنطن مسؤولة عن سقوط عشرات آلاف الضحايا في فنزويلا

تقرير أميركي يكشف عن تداعيات العقوبات الأميركية المفروضة على فنزويلا، ويحمل واشنطن مسؤولية وفاة عشرات الآلاف من الفنزويليين.

تقرير أميركي: العقوبات الأميركية تحرم الفنزويليين من الأدوية والعقاقير الضرورية (أ ف ب)
تقرير أميركي: العقوبات الأميركية تحرم الفنزويليين من الأدوية والعقاقير الضرورية (أ ف ب)

توقفت دراسة اقتصادية عند تداعيات العقوبات الأميركية المفروضة على فنزويلا محمّلة واشنطن "مسؤولية وفاة عشرات الآلاف" من المواطنين.

وجاء في الدراسة الصادرة عن "مركز أبحاث الاقتصاد والسياسة" الأميركي أن العقوبات المفروضة منذ عام 2017 تحرم الشعب الفنزويلي من الوصول لعقاقير وأدوية ومعدات طبية من شأنها معالجة الآفات والأمراض وصون حياة البشر.

وأوضح أحد معدي الدراسة، مارك وايزبروت، أن العقوبات "غير شرعية" وفق القوانين الأميركية والدولية والمواثيق التي أبرمتها أميركا، حاثاً الكونغرس التدخل لوقف تلك الإجراءات.

زميله المشارك في التقرير، جيفري ساكس، أوضح أن هدف العقوبات الأميركية هو "التخريب المتعمد لاقتصاد فنزويلا مما سيؤدي لتغيير النظام"، حسبما يعتقد صناع القرار في واشنطن.