71 عاماً على النكبة والحق لم يضع

كاميرا "الميادين نت" تتجول في عدد من القرى والمخيمات الفلسطينية في الضفة الغربية المحتلة وتلتقي بمواطنين فلسطينيين أكدوا حقهم في العودة إلى مدنهم وقراهم التي هُجروا وطردوا منها تحت تهديد السلاح.

  • يحيي الفلسطينيون في فلسطين والمنفى والشتات الذكرى الـ 71 للنكبة
    يحيي الفلسطينيون في فلسطين والمنفى والشتات الذكرى الـ 71 للنكبة

يحيي الفلسطينيون في فلسطين والمنفى والشتات الذكرى الـ 71 للنكبة، وعيونهم ترنو إلى يافا وصفد والجليل، مطهرة من الاحتلال، عائدين إلى قراهم ومدنهم التي هجروا منها بالقوة إبان العام 1948، مستمرين بمقاومتهم على الرغم من آلة القمع الإسرائيلية والتحديات الإقليمية التي تواجه قضيتهم.

تجولت كاميرا "الميادين نت" في عدد من القرى والمخيمات الفلسطينية في الضفة الغربية المحتلة، والتقت بمواطنين فلسطينيين من فئات عمرية مختلفة، أكدوا فيها حقهم في العودة إلى مدنهم وقراهم التي هُجروا وطردوا منها تحت تهديد السلاح، ورفضهم لكافة أشكال التوطين أو الوطن البديل، متمسكين بمقولة "لا يضيع حق وراءه مطالب".

والنكبة مصطلح يطلق على احتلال "إسرائيل" للمدن الفلسطينية المحتلة إبان عام النكبة، وهدم معالم الحياة فيها، وتشريد نحو 750 ألف فلسطيني وفق إحصائيات الأمم المتحدة، عن بيوتهم وقراهم إلى أماكن أخرى، وهدم 520 قرية ومدينة فلسطينية.