قمة أردنية فلسطينية عراقية في عمان تؤكد أولوية دعم الشعب الفلسطيني

قادة العراق والأردن وفلسطين يؤكدون في قمة ثلاثية بعمان على أهمية مواصلة التنسيق والتشاور حيال مختلف المسائل بما يخدم القضايا العربية، وعلى ضرورة دعم الشعب الفلسطيني في نيل حقوقه المشروعة، وإقامة دولته المستقلة.

قادة العراق والأردن وفلسطين يؤكدون على أولوية دعم الشعب الفلسطيني
قادة العراق والأردن وفلسطين يؤكدون على أولوية دعم الشعب الفلسطيني

أكد قادة العراق والأردن وفلسطين أهمية مواصلة التنسيق والتشاور حيال مختلف المسائل بما يخدم القضايا العربية، ويعزز الأمن والاستقرار في المنطقة.

وعقب اجتماع ثلاثي في عمان ضم الملك الأردني عبد الله الثاني ورئيسي العراق برهم صالح وفلسطين محمود عباس أكد المجتمعون ضرورة دعم الشعب الفلسطيني في نيل حقوقه المشروعة، وإقامة دولته المستقلة.

وشدد القادة على ضرورة توحيد المواقف وتعزيز العمل العربي المشترك لتجاوز التحديات والأزمات التي تواجه الأمة العربية.

وفي السياق، رأى عضو اللجنة المركزية في حركة فتح عباس زكي أن من يراهن على استسلام الشعب الفلسطيني لا يعرف السياسة.

وفي حديث إلى الميادين قال زكي إن مؤتمر البحرين يأتي على قاعدة العداء لإيران وليس "لإسرائيل".

فيما دعا نائب الأمين العام للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين أبو أحمد فؤاد المجلس الوطني الفلسطيني إلى توجيه رسالة رسمية إلى البحرين تطالبها بعدم استضافة المؤتمر الذي يمهد لإعلان "صفقة القرن".

وأكد فؤاد في حديث إلى الميادين أن مقاومة "صفقة القرن" فلسطينياً تبدأ بقرارات رسمية وشعبية تحت عنوان "لا لصفقة القرن".

وأعلنت منظمة التحرير الفلسطينية رسمياً مقاطعة فلسطين لمؤتمر البحرين الذي دعت إليه الإدارة الأميركية، فيما أكدت فصائل المقاومة الفلسطينية إجماعها على رفض مؤتمر البحرين.

المتحدث باسم حركة فتح أسامة القواسمي تحدث في بيانٍ له عن أسباب رفض حركته لعقد مثل هذا المؤتمر والدعوة لمقاطعته، مشيراً إلى أن "البيت الأبيض قد عاث بحقوق الشعب الفلسطيني خراباً ودماراً وضرب الأسس والمرجعيات التي انطلقت منها العملية السياسية خاصة في ملفي القدس واللاجئين"، وذلك "عدا عن معاداته للشعب الفلسطيني وتجويع أطفاله من خلال قطع المساعدات كاملة عنه".

هذا وستعقد "ورشة اقتصادية" بالبحرين للتشجيع على الاستثمار في الأراضي الفلسطينية، وذلك في 25 و26 حزيران/ يونيو المقبل، وسيجتمع عدداً من وزراء المالية بمجموعة من الاقتصاديين البارزين في المنطقة.

وكانت  وكالة رويترز قد نقلت في 18 نيسان/ أبريل الماضي عن مصدر مطّلع إعلان مستشار الرئيس الأميركيّ جاريد كوشنير أنه سيتمّ الإعلان عن "صفقة القرن" بعد شهر رمضان.