الجيش الليبي بقيادة حفتر يسيطر على معسكر اليرموك في طرابلس

وسائل إعلام ليبية تفيد بسيطرة القوات الموالية للمشير خليفة حفتر على معسكر اليرموك في العاصمة، ووزارة الصحة في حكومة الوفاق تدين استهداف الجيش الأطقم الطبية والمرافق الصحية في العاصمة.

قوات حكومة الوفاق خلال توجهها للخطوط المواجهة مع قوات حفتر (أ ف ب)
قوات حكومة الوفاق خلال توجهها للخطوط المواجهة مع قوات حفتر (أ ف ب)

تحدّثت وسائل إعلام ليبية عن سيطرة قوات الجيش بقيادة خليفة حفتر على معسكر اليرموك في العاصمة طرابلس.

يأتي ذلك فيما تستمر الاشتباكات العنيفة بين قوات حفتر وقوات حكومة الوفاق على عدد من محاور طرابلس.

وقد دانت وزارة الصحة في حكومة الوفاق استهداف الجيش الأطقم الطبية والمرافق الصحية في العاصمة، داعيةً بعثة الأمم المتحدة والمنظمات الصحية العالمية إلى التحقيق في هذه الجرائم، وفق تعبيرها.

في سياق متصل، تم إطلاق سراح إثنين من الصحافيين الليبيين بعد اعتقالهما لمدة 3 أسابيع من قبل قوات موالية لحفتر، وأعلنت قناة "ليبيا الأحرار" ذات الملكية الخاصة إطلاق الصحافيين اللذين يعملان معها، بعد أن اعتقلا في الثاني من الشهر الحالي "خلال تغطيتهما العدوان على طرابلس"، بحسب تعبيرها.

وكانت منظمة "مراسلون بلا حدود" طالبت قوات حفتر بكشف مصير الصحافيين، خاصة بعد أنباء أفادت بمقتلهما.

وتسبّبت المعارك حول طرابلس في سقوط 510 قتلى وإصابة 2467 بجروح، بحسب مكتب منظمة الصحة العالمية في ليبيا.

كما نزح نحو 75 ألف شخص من مناطق الاشتباكات، بحسب ما كشف عنه غسان سلامة  المبعوث الأممي الخاص إلى ليبيا في إحاطته أمام مجلس الأمن الدولي الثلاثاء الماضي.