الميادين تواكب منتدى سان بطرسبورغ

الميادين تواكب منتدى سان بطرسبورغ سنوياً منذ انطلاقها قبل سبع سنوات، وسيشارك في أعماله أكثر من 17 ألف شخص يمثلون حوالى 2000 شركة روسية وأجنبية من 75 بلداً، حيث سيحل الرئيس الصيني (شي جين بينغ) على المنتدى كضيف فخري.

الميادين تواكب منتدى سان بطرسبورغ

افتتح في عاصمة روسيا الثقافية اليوم الخميس منتدى سان بطرسبورغ الاقتصادي الدولي بنسخته الـ 23 والذي يقام سنوياً تحت رعاية الرئيس الروسي.

ويجمع قادة عدد من دول العالم ورؤساء كبرى الشركات الروسية والأجنبية والمصارف وكوكبة من الخبراء الذين يمثلّون المؤسسات العلمية ووسائل الإعلام ومنظمات المجتمع المدني.

وسيصبح المنتدى بنسخته الحالية واحداً من أكبر المنتديات في تاريخ هذه الفعالية المعتبرة.

ومن المتوقع أن يشارك في أعماله أكثر من 17 ألف شخص يمثلون حوالى 2000 شركة روسية وأجنبية من 75 بلداً. وسيحل الرئيس الصيني (شي جين بينغ) على المنتدى كضيف فخري.

الأمين العام للامم المتحدة انطونيو غوتيريش يصل سان بطرسبورغ للمشاركة في الجلسة الافتتاحية للمنتدى الاقتصادي الدولي. وكان في استقباله في مطار بولكوفو الدولي نائب وزير الخارجية الروسية لشؤون الشرق الاوسط وشمال أفريقيا فاسيلي فيرشينين ومندوب روسيا الدائم لدى الامم المتحدة فاسيلي نيبينزيا. ويتضمن برنامج زيارة غوتيريش الى سان بطرسبورغ محادثة مع الرئيس الروسي ولقاءات اخرى على هامش المنتدى. وسيتركز الحديث في لقاءات الامين العام للامم المتحدة ومداخلته في الجلسة الافتتاحية على دور المنظمة الدولية في حل النزاعات وتسوية الأزمات.

وسيرافق الزعيم الصيني وفد كبير من رجال الأعمال يضم ممثلي حوالى 230 شركة ويتألف من 1500 شخص. وسيشارك رئيس بلغاريا، ورئيسا وزراء أرمينيا وسلوفاكيا، والأمين العام للأمم المتحدة أيضا في المنتدى كضيوف شرف، ناهيك عن مشاركة عشرات المسؤولين الكبار من دول اخرى. وإجمالاً، سيأتي رجال دولة وسياسيون من 73 بلداً إلى سان بطرسبرغ لحضور فعاليات المنتدى.

وسيعقد المنتدى هذا العام تحت شعار "من اجل تشكيل اجندة للتنمية المستدامة". وستبحث ورشات المنتدى في 4 مواضيع رئيسية وهي: "البحث عن التوازن في الاقتصاد العالمي"، و"الاقتصاد الروسي: تحقيق أهداف التنمية الوطنية"، و"التكنولوجيات التي تجعل المستقبل أقرب"، و"الانسان – أولا وقبل كل شيء".

وتواكب الميادين منتدى سان بطرسبورغ سنوياً منذ انطلاقها قبل سبع سنوات.