لافروف: العقوبات أجبرت إيران على تجاوز الحد المسموح لتخصيب اليورانيوم

وزير الخارجية الروسي يطالب الأوربيين بتحمل مسؤولياتهم تجاه إيران في الاتفاق النووي، ويدعو إيران إلى ضبط النفس، والرئيس الفرنسي يطالب طهران بالتراجع عن خطوة زيادة التخضيب.

لافروف: العقوبات الأميركية أجبرت إيران على تجاوز الحدّ المسموح به  للتخصيب (أ ف ب)
لافروف: العقوبات الأميركية أجبرت إيران على تجاوز الحدّ المسموح به للتخصيب (أ ف ب)

طالبت روسيا الأوروبيين بتحمّل مسؤولياتهم الواردة في الاتفاق النووي تجاه إيران وبحماية مصالحها، ودعتهم للقيام بكل شيء كي تكون الآلية التي تم إنشاؤها للسماح للشركات الأوروبية التعامل مع إيران وتجنب العقوبات الأميركية، "عملانية فعلاً".

واعتبر وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن "من دون ذلك، سيكون من الصعب جداً إجراء حوار بنّاء ومنتج بشأن إنقاذ الاتفاق".

وشدد لافروف على أنّ العقوبات الأميركية أجبرت إيران على تجاوز الحدّ المسموح به من اليورانيوم المنخفض التخصيب.

كما دعا لافروف إيران إلى ضبط النفس وعدم الاستسلام للعواطف، واحترام "الأحكام الأساسية" من الاتفاق النووي رغم الضغوط الأميركية.

وهددت إيران بتجاوز الحد المسموح به من تخصيب اليورانيوم بموجب الاتفاق النووي، وذلك رداً على عدم استكمال الأوربيين للآلية المشتركة للالتفاف على العقوبات الأميركية.


ماكرون يدعو طهران إلى التراجع عن خطوة زيادة مخزون اليورانيوم المخصّب

ماكرون أكد أنه يعمل على استكمال الخطوات للتمكن إيران من الإفادة من الاتفاق النووي
ماكرون أكد أنه يعمل على استكمال الخطوات للتمكن إيران من الإفادة من الاتفاق النووي

من جهته دعا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إيران إلى التراجع عن تخطيها لمخزون اليورانيوم المخصّب المتفق عليه في الاتفاق النووي.

وشدد ماكرون على ضرورة أن تمتنع طهران عن اتخاذ إجراءات إضافية تمسّ بتعهداتها النووية، على حد تعبيره، وأكد أنه يعمل لاستكمال الخطوات التي بدأتها بلاده لتتمكّن إيران من الإفادة من المزايا الاقتصادية للاتفاق النووي.

الرئيس الأميركي دونالد ترامب كان قد رأى أنّ "إيران تلعب بالنار" من خلال تجاوزها الحد المسموح به لمخزونها من اليورانيوم المخصّب.

جاء ذلك رداً على سؤال في حفل بالبيت الأبيض عمّا إذا كانت لديه رسالة لإيران.

وأعلنت طهران أنّ تجاوزها حد مخزون اليورانيوم المخصّب المسموح به بموجب الاتفاق النووي لا يمثّل انتهاكاً للاتفاق، وأكد وزير الخارجية محمد جواد ظريف على "تويتر" أنّ الفقرة السادسة والثلاثين من الاتفاق توضح السبب، وأوضح أنه جرى تفعيل هذه الفقرة بعد انسحاب الولايات المتحدة.

وأكد ظريف أنه بمجرد وفاء القوى الأوروبية بالتزاماتها فإن الزيادة في المخزون ستلغى.

ظريف كان قد أعلن أنّ مخزونات اليورانيوم المنخفض التخصيب لدى إيران تجاوزت الحدّ المسموح به، مؤكداً أن من حقّ بلاده اتخاذ الخطوات التي تضمن حقّها بموجب الاتفاق النووي.