شهاب من مؤتمر "متحدون ضد صفقة القرن": كوشنر داس على مبادرات السلام في مؤتمر المنامة

المتحدث باسم حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين داوود شهاب يقول في مؤتمر "متحدون ضد صفقة القرن" في بيروت"نحن بحاجة إلى جبهة رفض عربية وإسلامية لرفض صفقة القرن"، لافتاً إلى أن "الحديث المتكرر عن مبادرات السلام داسها كوشنر في مؤتمر المنامة".

  • مؤتمر "متحدون ضد صفقة القرن" في بيروت

قال المتحدث باسم حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين داوود شهاب "نحن بحاجة إلى جبهة رفض عربية وإسلامية لرفض صفقة القرن".

وأكد شهاب خلال مشاركته في مؤتمر "متحدون ضد صفقة القرن" من بيروت أن "الحديث المتكرر عن مبادرات السلام داسه كوشنر في مؤتمر المنامة".

وشهدت العاصمة اللبنانية بيروت أعمال مؤتمر "إعلاميون ضد صفقة القرن" في 21 حزيران/يونيو الماضي، والذي جاء في بيانه الختامي أن "صفقة القرن تمثل أقصى حالات الاذلال والتهويد والأسرلة".

هذا وقال مسؤول دائرة العلاقات السياسية في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين ماهر الطاهر إن "كل محاولات تصفية القضية ستفشل".

الطاهر أوضح للميادين أنه "قدمنا مقترحاً بتشكيل جبهة عربية مشتركة تضم كل الفعاليات لاسناد الشعب الفلسطيني وكفاحه"، مضيفاً "وجهنا ضربة لصفقة القرن لكن المؤامرة مستمرة وبالتالي يجب الاستمرار في المقاومة وصمود محورها".

وأكد الطاهر على وحدة الموقف الفلسطيني برفض صفقة القرن وورشة البحرين "كانت مهمة لكن يجب استكمال هذا الموقف"، مشيراً إلى أنه "على السلطة الفلسطينية استكمال الموقف بإلغاء اتفاقات اوسلو ووقف التنسيق الامني مع الاحتلال".