"كلاسيكو" ألمانيا لبايرن بنتيجة كبيرة

بايرن ميونيخ يُلحِق هزيمة قاسية بضيفه وغريمه بوروسيا دورتموند 4-0 في المباراة الأولى في الدوري الألماني لكرة القدم تحت قيادة مدرّبه المؤقّت هانزي فليك، وذلك في المرحلة الحادية عشرة.

  • فاز بايرن ميونيخ على بوروسيا دورتموند 4-0 (أ ف ب)

ألحق بايرن ميونيخ هزيمة قاسية بضيفه وغريمه بوروسيا دورتموند 4-0 في المباراة الأولى في الدوري الألماني لكرة القدم تحت قيادة مدرّبه المؤقّت هانزي فليك، وذلك في المرحلة الحادية عشرة.

ونفض بايرن، حامل اللقب في المواسم السبعة الماضية، غبار الخسارة القاسية أمام أينتراخت فرانكفورت 1-5 والتي دفع ثمنها المدرب نيكو كوفاتش بالإقالة، ليرفع رصيده إلى 21 نقطة بالتساوي مع لايبزيغ الثاني والفائز على مضيفه هرتا برلين 4-2، ونقطة عن بوروسيا مونشنغلادباخ المتصدر والذي يستقبل فيردر بريمن اليوم الأحد.

وكالعادة قاد البولندي روبرت ليفاندوفسكي بايرن إلى الفوز بتسجيله هدفي التقدّم برأسية جميلة والثالث بحرفنة، ليصبح أول لاعب في تاريخ الدوري يسجّل في أول 11 مباراة من الموسم، رافعاً رصيده إلى 16 هدفا ويحطّم رقم "مدفعجي" بايرن السابق غيرد مولر في موسم 1969.

وقال مدرب دورتموند السويسري لوسيان فافر: "كان بايرن أفضل منا بوضوح. أفضل مع الكرة، الايقاع، التقنية، التمريرات والحركة. لاعبون كثيرون لم يدخلوا جو المباراة".

ورأى فليك الذي خلف كوفاتش الأحد الماضي "لم يكن الأمر سهلاً للفريق، لم نتدرّب كثيراً".

على ملعب "أليانز أرينا"، دفع فليك بنفس تشكيلة مواجهة أولمبياكوس اليوناني في دوري أبطال أوروبا وترك لاعب الوسط الاسباني تياغو الكانتارا والنجم البرازيلي كوتينيو على مقاعد البدلاء.

ومن مجهود فردي جميل على الجهة اليمنى من بافار وصلت عرضيته إلى ليفاندوفسكي تابعها بحرفنة من مسافة قريبة في شباك الحارس السويسري رومان بوركي (17).

واستحقّ بايرن تقدمه بعد سيطرته على الشوط الاول. وفي الثاني، بكّر بتعزيز النتيجة من مرتدة وصلت إلى الدولي سيرج غنابري لعبها بيسراه في المرمى شبه الخالي (46)، أكدها الحكم بعد تقنية الفيديو "في إيه آر".

ولعب توماس مولر كرة "على المسطرة" إلى ليفاندوفسكي المندفع سجلها منفرداً (76)، رافعاً رصيده إلى 16 هدفاً.

ومن عرضية للكرواتي البديل إيفان بيرشيتش حاول قلب الدفاع المخضرم ماتس هاملس ابعادها قبل أن تهز شباكه عن طريق الخطأ (79).

 

فيرنر يمنح لايبزيغ الوصافة

وقاد المهاجم الدولي تيمو فيرنر فريقه لايبزيغ إلى مركز الوصافة بفوزه على مضيفه هرتا برلين 4-2. وسجل فيرنر هدفين (38 من ركلة جزاء و90+1) في مباراة شهدت تسجيل ثلاثة أهداف في آخر أربع دقائق.

ويتميز لايبزيغ بقيادة المدرب الشاب جوليان ناغلسمان بالهجوم الأقوى في البوندسليغا (29)، وقد سجل 20 هدفاً في آخر أربع مباريات في مختلف المسابقات.

وإلى هدفي فيرنر، سجل النمسوي مارسيل سابيتسر (45+1) والسلوفيني كيفن كامبل (86) هدفي لايبزيغ ثالث الموسم الماضي، فيما سجّل للخاسر مكسيميليان ميتلشتادت (23) ودافي سيلكي (90+2).

وتقدّم شالكه ثلاث مرات على ضيفه فورتونا دوسلدورف، لكن المهاجم المخضرم روفين هينينغز (62 من ركلة جزاء و74 و85) كان يعادله في كل مرة، لتنتهي المباراة 3-3 ويعجز شالكه عن رفع رصيده إلى 21 نقطة بالتساوي مع لايبزيغ.

وسجل لشالكه الذي يبرز في صفوفه راهناً لاعب الوسط المغربي أمين حارث، دانيال كاليغيوري (33)، والتركي الشاب اوزان كاباك (67) وسوات سردار (79).

وحقّق أونيون برلين الصاعد فوه الثالث في أربع مباريات وجاء على مضيفه ماينتس السادس عشر 3-2.

وحقّق أوغسبورغ فوزه الأول في سبع مباريات على أرض بادربورن الأخير بهدف فيليب ماكس (41).