توماس توخيل ينتقد لاعبيه!

توخيل يتحدث حول مشاركة لاعبيه في حفل عقب الهزيمة أمام بوروسيا دورتموند.

  • أقر المدرب الألماني بأنه "تفاجئ" من نشر صور الاحتفال على مواقع التواصل الاجتماعي

انتقد مدرب باريس سان جيرمان، الألماني توماس توخيل، مشاركة العديد من لاعبيه في حفلٍ يوم الخميس الماضي، بعد يومين من هزيمة الفريق أمام بوروسيا دورتموند في ذهاب ثمن نهائي من دوري أبطال أوروبا (1-2).

وقال توخيل في مؤتمر صحفي، اليوم السبت، "لسنا سعداء بمشهد الحفل"، في إشارة لاحتفال اللاعبين بأعياد ميلاد كل من الأوروجوياني إدينسون كافاني والأرجنتينيين ماورو إيكاردي وأنخل دي ماريا والتي شارك فيها كافة أعضاء الفريق تقريباً.

وأقر المدرب الألماني بأنه "تفاجئ" من نشر صور الاحتفال على مواقع التواصل الاجتماعي، حيث ظهر كافاني ولياندرو باريديس والحارس الكوستاريكي كيلور نافاس وهم يرقصون.

وقال توخل "تفاجئت حين رأيت هذا الفيديو أمس. لقد تحدثنا في غرفة تغيير الملابس. يجب أن يبقى الأمر بيننا. كان يوم راحة وكان الأمر يتعلق بحياتهم الخاصة، لكننا تحدثنا عن الأمر وما قلناه يجب أن يبقى فيما بيننا".

كما رد مدرب باريس سان جيرمان على انتقادات لاعبه البرازيلي نيمار دا سيلفا الذي صرح عقب الهزيمة أمام دورتموند بأن النادي لم يدعه يلعب في المباريات السابقة بسبب إصابة أكد أنه غير مصاب بها.

وقال توخل إن "القرار تم اتخاذه عقب التشاور بيني وبين الفريق الطبي والنادي. تخيل لو كنا دفعنا به وتفاقمت إصابته وافتقدنا جهوده لثلاثة أشهر. كنا سنواجه انتقادات أكثر".

ومع كل هذا، أثنى المدرب الألماني على الروح المعنوية لفريقه، وقال "أعتقد أن رجالي تنافسيون للغاية ويصبحون كذلك بشكل أكبر حين تشتد صعوبة الأمور وهذا يمنحني الثقة"، مبرزاً أن "الهزيمة تجعلهم أكثر تنافسية والآن يتمتعون بالروح المعنوية التي نحتاجها".