مجدّداً... هازار يبتعد فترة طويلة عن الملاعب!

الفحوصات الطبية التي خضع لها نجم ريال مدريد الإسباني، البلجيكي إيدن هازار، أظهرت إصابته بشرخ في الكاحل الأيمن، ما سيجبره على الابتعاد مجدّداً عن الملاعب.

  • تعرّض هازار للإصابة في المباراة أمام ليفانتي أمس

أظهرت الفحوصات الطبية التي خضع لها نجم ريال مدريد الإسباني، البلجيكي إيدن هازار، إصابته بشرخ في الكاحل الأيمن، ما سيجبره على التوقف عن اللعب مجدداً بعدما ظل ثلاثة أشهر بعيداً عن الملاعب.

وذكر "الميرينغي" في بيان أن الفحوصات الطبية التي خضع لها هازار اليوم الأحد أثبتت خطورة الإصابة التي ستحرم الفريق من نجمه في فترة حاسمة من الموسم دون أن يحدّد الفترة التي سيبعد فيها عن الملاعب.

وتعرّض اللاعب البلجيكي الذي انضمّ الصيف الماضي لصفوف ريال مدريد قادماً من تشلسي الإنكليزي، للإصابة في المباراة التي خسرها فريقه أمس أمام ليفانتي 0-1 في الجولة 25 من "الليغا".

وتأتي هذه الإصابة بعدما ظل اللاعب بعيداً عن الملاعب حوالي ثلاثة أشهر تقريباً، خاض بعدها مواجهتَي سيلتا فيغو وليفانتي التي خرج منها مصاباً.

وبحسب الصحف الإسبانية فإن فترة ابتعاد هازار الجديدة عن الملاعب قد تمتدّ لحوالي شهرين على الأقل.

وبات أكيداً أن ريال مدريد سيخسر جهود الدولي البلجيكي في مواجهة مانشستر سيتي الإنكليزي في ذهاب ثمن نهائي دوري الأبطال الأربعاء المقبل، ثم "الكلاسيكو" المرتقب أمام برشلونة الأحد المقبل في "الليغا" على ملعب "سانتياغو برنابيو".