تير شتيغن وبوسكيتس يعلنان تحمّلهما مسؤولية خسارة برشلونة

الألماني مارك - أندريه تير شتيغن يقرّ بأنه السبب في خسارة برشلونة من سيلتا فيغو بأربعة أهداف لثلاثة في المباراة التي احتضنها ملعب "بالايدوس" بالجولة السابعة من "الليغا"، كما أعرب سيرجيو بوسكيتس أنه يشعر كونه "أحد المسؤولين عن هذه الخسارة".

مارك - أندريه تير شتيغن
مارك - أندريه تير شتيغن

أقرّ الألماني مارك - أندريه تير شتيغن بأنه السبب في خسارة برشلونة من سيلتا فيغو بأربعة أهداف لثلاثة في المباراة التي احتضنها ملعب "بالايدوس" بالجولة السابعة من "الليغا".
وقال الحارس في تصريحات للصحفيين بالمنطقة المختلطة بعد المباراة: "كانت مباراة معقدة كما يعرف الجميع. قمنا في الشوط الثاني بما يجب أن يفعله برشلونة. لو لم أرتكب هذا الخطأ لكان بإمكاننا الفوز".

يشار إلى أن تير شتيغن أخطأ في التمرير بإحدى الكرات ضمن محاولاته المعتادة لصناعة اللعب من الخلف لترتطم الكرة برأس بابلو هيرناندز وتدخل الشباك في لقطة الهدف الرابع لأصحاب الأرض.

وأضاف الحارس الألماني: "أقدم أسفي لكل الفريق الذي كافح كثيراً. بالنسبة لي كنت أرغب في التمرير كما أفعل في التدريبات ولكنه خطأ لا أرغب في الحديث عنه كثيراً. هذا الخطأ غير مقبول".

وأكمل تير شتيغن: "إنه الأسوأ بالنسبة للفريق. أعتقد أننا خسرنا بسببه ولكن لا يمكنني التفكير طوال الوقت فيما حدث. يجب عليّ المضي قدماً والسير مرفوع الرأس".

كما أعرب لاعب وسط برشلونة، سيرجيو بوسكيتس عن حزنه الشديد لهذه النتيجة مؤكداً في الوقت ذاته أنه يشعر بكونه "أحد المسؤولين عن هذه الخسارة".
وقال بوسكيتس في تصريحات عقب اللقاء: "من الواضح أنني أحد المسؤولين عن الهزيمة. لم تكن أفضل مبارياتي، لاسيما مع أهمية المركز الذي أشغله، فالخطأ يكلف الفريق الكثير".

وتابع: "يجب محاولة استعادة شخصية الفريق الذي اعتاد الفوز بالمباريات والألقاب ويعتبر ضمن الأفضل في العالم. لسنا ماكينات. في بعض الأحيان ترتكب خطأ في الإرتكاز أو التمرير، من الواضح أنني أحد المسؤولين عن الهزيمة".