تير شتيغن يقود برشلونة للقب كأس السوبر الإسبانية

برشلونة يُحرز لقب كأس السوبر الإسبانية للمرة الـ13 في تاريخه بعدما حقق فوزاً بشق الأنفس على إشبيلية بهدفين لواحد في اللقاء الذي أقيم في مدينة طنجة المغربية.

لاعبو برشلونة خلال تتويجهم (أ ف ب)
لاعبو برشلونة خلال تتويجهم (أ ف ب)

أحرز برشلونة لقب كأس السوبر الإسبانية للمرة الـ13 في تاريخه بعدما حقق فوزاً بشق الأنفس على إشبيلية بهدفين لواحد في اللقاء الذي أقيم في مدينة طنجة المغربية.
وانتهى الشوط الأول بهدف في كل شبكة حيث بادر الفريق الأندلسي إلى افتتاح باب التسجيل مبكراً وبعد 9 دقائق عبر بابلو سارابيا.
إلا أن جيرار بيكيه أعاد "البلاوغرانا" للقاء بهدف التعادل قبل نهاية الشوط بثلاث دقائق.
وفي الدقيقة 78 وضع الجناح الفرنسي الشاب عثمان ديمبيلي أبناء كتالونيا في المقدمة بالهدف الثاني.
وكاد البديل الفرنسي، من أصول تونسية، وسام بن يدر أن يمنح إشبيلية التعادل في الوقت المحتسب بدلاً من الضائع من المباراة من ركلة جزاء لولا التصدي الرائع للحارس الألماني مارك-أندريه تير شتيغن.
وبهذا الانتصار الصعب يدشن الفريق الكتالوني موسمه الجديد باللقب الأول، وهو الثالث لإرنستو فالفيردي مع "البرسا" بعد الثنائية المحلية (الليغا والكأس) في الموسم الماضي.
وتربع "البلاوغرانا" على عرش المتوَّجين بلقب السوبر برصيد 13 بطولة ليبتعد بفارق 3 ألقاب عن غريمه التقليدي ريال مدريد، حامل لقب النسخة الماضية.
من جانبه، فشل إشبيلية في رفع هذه الكأس للمرة الثانية في تاريخه والأولى بعد غياب 11 عاماً، عندما توج بلقبه الوحيد على حساب الفريق الملكي، وهو النهائي الرابع له في البطولة.