منتخب لبنان يواصل تحضيراته لكأس آسيا

المنتخب اللبناني لكرة القدم يستعد لكأس آسيا 2019 في معسكره في البحرين.

لاعبو لبنان خلال التدريبات
لاعبو لبنان خلال التدريبات

أكّد مدير منتخب لبنان لكرة القدم فؤاد بلهوان إرتياحه لسير الأمور في المعسكر المقام حالياً في البحرين، لاسيما "أنه محطة أساسية في مراحل الإعداد الأخيرة" للاستحقاق المنتظر نهائيات كأس آسيا "الإمارات 2019" الذي ينطلق في 5 كانون الثاني المقبل.

وأشار بلهوان إلى أن التمارين منتظمة في المنامة، وتجرى على وتيرتين يومياً مع مراعاة الجهاز الفني للجهد الذي يبذله اللاعبون. وستكون المباراة التجريبية "المغلقة" مع منتخب البحرين يوم الخميس المقبل (27 الجاري) مناسبة للوقوف على جهوزية العناصر وحضورها الميداني، وتترافق مع المهلة التي حدّدها الإتحاد الآسيوي لإعلان اللائحة النهائية المؤلفة من 23 لاعباً.

وأكد المدير الفني المونتينيغري ميودراغ رادولوفيتش أن المعسكر حلقة أساسية في برنامج الإعداد "الذي أرسيناه منذ حسم التأهل سعياً لتقديم الصورة الأفضل في الإمارات، ويظهر اللاعبون خلاله قابلية كبيرة، فهم متعاونون ومصمّمون على التطوّر، وما أداؤهم المتقدّم أمام أوزبكستان في أستراليا خلال الشهر الماضي إلا عينة عن إمكاناتهم وقدراتهم".
ولفت "رادو" إلى أن معسكر البحرين المتضمّن تمارين مكثفة للياقة يلحظ الوقاية من الإصابات خصوصاً أن "رجال الأرز" سيخوضون 3 مباريات قوية في غضون 9 أيام خلال الدور الأول من نهائيات الكأس القارية.
وتتنوّع التدريبات وفق صيغة مختلفة محورها تعزيز الحضور البدني أثناء المحاورة والتمركز والتمرير، ويتكامل ذلك مع التدرُّب على خطط وفواصل جماعية تؤمّن الإنسجام بين مختلف الخطوط، ومحاولة سدّ أي نقص بدا جليّاً خلال المباريات التي خاضها المنتخب في الأشهر الأخيرة.
وأوضح مدرب اللياقة فلاديمير كرونيتش أن برنامج الإعداد البدني يُعنى بالعضلات كي تكون "محصنّة" في الاستحقاق الآسيوي، وقال: "التناسق مطلوب، كما علينا أن نُراعي حالة اللاعبين مع انتهاء مرحلة الذهاب في الدوري اللبناني، لذا فإن برنامج تعزيز اللياقة تصاعدي دقيق لينسجم مع المهام المطلوبة في كأس آسيا".
وفضلاً عن الجانب التدريبي، يشهد معسكر البحرين متابعة حثيثة للاعبين من منطلق الحرص على راحتهم وتوفير الظروف المثلى لتعاونهم، والتي أفضت عن هذا التأهل التاريخي وفق رادولوفيتش، الذي يشدّد دائماً على دورهم وفضلهم بما تحقّق، لأنه "حصيلة جهدهم وعرقهم ومثابرتهم، وكانوا أكدوا تصميمهم على المضي قدماً ومتابعة تعزيز هذا الانجاز في الإمارات".