اليونيسيف: 18 مليون يمني لا يمكنهم الوصول إلى المياه الآمنة والصرف الصحي

هي حرب منسيّة حتى في زمن الكورونا، وفيما تدخل سنتها السادسة تؤكد اليونيسيف أن 18 مليون شخص من بينهم أكثر من 9 ملايين طفل لا قدرة لديهم للوصول مباشرة إلى المياه الآمنة والصرف الصحي والنظافة الصحية. وفي ظل انهيار القطاع الصحي يعيش أكثر من 3 ملايين مواطن في مخيمات ومدارس تتفشّى فيها الأمراض بفعل شح المياه النظيفة.

فيديوهات مشابهة