التعريفات #اتحاد_بلديات_الشوف_السويجاني

"الشوف" في لبنان: جمال الطبيعة والبيئة يحاكي الإبداع

تخاطبٌ روحيٌّ مع صورة لبنانية رسمتها أنامل سماوية، وهو أصبح حاجة أساسية لحياة تضج بأدنى المتطلبات والاحتياجات للعيش بهدوء وأمان، فمع تغاريد العصافير وشذى الرياحين، تتجه نحو البوابة الشوفية في جبل لبنان من ملتقى النهرين حيث خرير المياه يستقبل الزائرين، فتتلاطم المياه مع الصخور، وتشمخ الأشجار وتلتقي بجذورها كما أغصانها مرحّبة بالقادمين نحو "الجبل"، كما يحلو للبنانيين تسميته.

هذه هي "السلسلة القوية!"

هناك في ثكنة بيت الدين في جبل لبنان، حطت الأرزة رحالها في مشهد مهيب بعدما تهادت على أكف الجميع، وكان استقبال مميز من قبل قائد الموقع العميد الركن يعرب صخر، والعقيد عماد طربية الذي فتح أبواب الثكنة منذ اللحظة الأولى للمنظمين من جمعية "كونوا معنى" واتحاد بلديات الشوف السويجاني، وكان إلى جانبهم في جميع التحضيرات، واضعاً جميع الامكانات بتصرفهم.

اجتمعوا بالصدفة.. فتطوعوا: أكثر من 700 معاينة طبية مجانية لـ"كونوا معنى"

هم مجموعة شباب وشابات من لبنان، اجتمعوا بالصدفة، كما يقولون، فدار نقاش بينهم حول الأمور التي تخدم مجتمعهم وبلدهم، ما أفضى في نهاية الأمر إلى تأسيس جمعية خيرية تطوعية اسمها "كونوا معنى "، فكانت آخر انجازاتهم تخصيص يوم طبي في منطقة الشوف - جبل لبنان حيث أجريت أكثر من 700 معاينة طبية مجانية في اختصاصات متعددة.