التعريفات #اتصالات

الثورة الرقمية وقبضة المراقبة الأميركية

هي ثورة رقمية تشبه تلك التي أحدثها النفط. إلآّ أنه على عكس البترول، البيانات الضخمة مادة خام لا تنضب. ليست ملكاً لأحد أو بالأحرى لم تعد ملك أصحابها. جُرّدوا منها وسُرقت بصماتهم الرقمية... فكل ما نستخدمه من وسائل التواصل خاضع لرقابة مستمرة. هذه الرقابة التي تقوم بها أجهزة الاستخبارات الأميركية وتنصتها على العالم يأتي بذريعة الأمن القومي الأميركي ومكافحة الإرهاب.