التعريفات - #الاتفاق_النووي

لم يلقَ قرار ترامب بالانسحاب من الاتفاق النووي دعماً دولياً.

المرشد الإيراني علي خامنئي يشير إلى أنّ اتهام طهران بشكل دائم بقضايا سلبية هو القاعدة الأساسية للحرب النفسية المستمرة للأعداء.

وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف يعلّق على اللقاء الأخير الذي جمع الرئيسين فلاديمير بوتين ودونالد ترامب في قمة هلسنكي وتأكيدهما على نوع من التقارب حيال سوريا، ويقول إنّ "مصير سوريا يجب أن يقرره أهل البلد"، كما يرى أنّ موقف الرئيس الأميركي خلال القمة يؤكد دعم الأخير لداعش وأن المصادر الغربية لديها وثائق تثبت بوضوح هذا الدعم".

حصار الجمهورية الإسلامية اليوم يختلف عن المرات العديدة الممتدة، فالدولة ثابتة الأركان، واثقة من قدراتها، لديها أسلحة تردّ العدوان، والأهم لها رصيد من الحصار الظالم في الزمن القريب، وانتصرت عليه، بالتعامل العلمي البحت، وكذلك بوحدة الشعب الإيراني.

الرئيس الإيراني حسن روحاني يؤكد أن الشعب الإيراني سيفشل مؤامرة أميركا ضده وأن سياستها في المنطقة لن تصمد طويلاً.

يشبه الغرب هذه الأيام سيارة "رولز رويس" قديمة مازالت تحتفظ بكامل أناقتها لكنها تُصاب دورياً بأعطال في محرّكها وأحياناً في هيكلها، وتحتاج إلى قِطَع غيار باتت نادرة، وبخاصة ميزان "ديريكسيونها " المعطوب والعصيّ على الإصلاح أقله في المدى المنظور.

زيارة الرئيس الإيراني حسن روحاني إلى كل من سويسرا والنمسا تأتي في وقت مفصلي دقيق يمر به الاتفاق النووي قبيل إعلان الجانب الأوروبي عن حزمته الاقتصادية التي من المقرر تقديمها إلى إيران بهدف تأمين مصالحها الاقتصادية والتجارية والمالية لبقائها في الاتفاق النووي والحيلولة دون انهياره.

الرئيس الإيراني الشيخ حسن روحاني يصل سويسرا في جولة أوروبية "مهمة للغاية" بحسب تعبيره، على أن يتم نقاش مستقبل الاتفاق النووي بين إيران والقوى الكبرى.

الرئيس الإيراني حسن روحاني يؤكد على أن "تخصيب اليورانيوم للأغراض السلمية هو من حقنا، وأن أميركا لن تنتصر على الشعب الإيراني المتمسك بحقوقه وإرادته".

أجرى موقع الميادين مقابلة مع وزير الخارجية الأسترالي السابق بوب كار تناولت مختلف الملفات من القمّة الأخيرة بين كوريا الشمالية والولايات المتحدة إلى قمة الدول السبع إلى الأخيرة، وكذلك ملفات الشرق الأوسط مثل الملف الفلسطيني وملف الأزمة السورية. واعتبر كار أن الخلافات التي ظهرت بين الولايات المتحدة من جهة وحلفائها التقليديين من جهة أخرى تبين بأن أميركا تُسيء معالمة حلفائها وأن أميركا تحت قيادة ترامب تتبنّى عقيدة "أميركا لوحدها" و ليس "أميركا أولاً". كما اعتبر كار – الذي شغل منصب وزير خارجية أستراليا عامي 2012 و 2013 إن التحالف الغربي يتفتّت، وأنه ليس من مصلحة أستراليا أن تنضم إلى الولايات المتحدة في أية حرب باردة مع الصين. كار تحدث كذلك عن انطباع سائد بالشارع الأسترالي بأن إسرائيل تتصرّف بشكل لا إنساني مع الفلسطينيين، كما قال إن الموقف الغربي في سوريا أصبح مكشوفاً بعد ظهور الجماعات المُتطرّفة التي تحارب النظام السوري وأن الغرب تفاجاً بالقوّة التي تمكّن الرئيس الأسد من حشدها، وأشار إلى أن الغرب أمام حقيقة أن حزب الله يحارب تنظيم داعش.

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يؤكد في اتصال هاتفي مع نظيره الإيراني حسن روحاني أنّ باريس ملتزمة بالاتفاق النووي، والأخير يشدد على وجوب منع انهيار الاتفاق كإنجاز دبلوماسي كبير جداً.

إليوت ابرامز الذي شغل مناصب عليا في مجلس الأمن القومي في البيت الأبيض في عهد رونالد ريغان وجورج دبليو بوش قال: "لديكم حزب في الولايات المتحدة مؤيد لإسرائيل على نطاقٍ واسع" وأضاف "وهو ليس ترامب فقط، إنه الجمهوريون".

تناقلت وكالة تنسيم حول الشروط السبعة التي وضعها الإمام الخامنئي على الدول الأوروبية لبقاء واستمرارية الجمهورية الإسلامية الإيرانية في الاتفاق النووي، والتي جاءت بغالبها بصيغة الفرض بالشكل الذي يوحي أن انسحاب أميركا عزّز ولم يضعف موقع إيران، كما يحمل إشارات خفيّة بأن إيران تملك من نقاط القوّة ما يخوّلها للتلاعُب بالأطراف بناءً على المستور الذي لم تصرّح به عبر العمد لإظهار انسحاب إيران في حال عدم موافقه الأوروبيين سيكون كارثة عليهم، في حين هناك محاولة لخلق حال مُبهَمة مفادها أنّ إيران ليست خاسِرة ولا متضرّرة بالمقدار الذي تتوهمون، من أبرز الشروط على أوروبا أن تتعهّد بألا تطرح قضية البرنامج الصاروخي الإيراني، والنفوذ الاقليمي للجمهورية الإسلامية الإيرانية، يجب على أوروبا ضمان بيع النفط الإيراني بالمقدار الذي تريده إيران وعليهم شراءه، يجب على المصارف الأوروبية ضمان المعاملات التجارية مع إيران.

مسؤولون أوروبيون يحثون وزيري الخزانة والخارجية الأميركيين على إعفاء شركات الاتحاد الأوروبي العاملة في إيران من العقوبات، ووزير الخارجية الفرنسي جان إيف لودريان يؤكد أن خطوات إيران لزيادة قدرة تخصيب اليورانيوم ما زالت ضمن الاتفاق النووي.

كجزء من زيارته لأوروبا التي تركز على التهديد الإيراني، اجتمع أمس رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو بالرئيس الفرنسي إمانويل ماكرون، الذي انتقد نقل السفارة الأميركية إلى القدس قائلاً إنه تسبب "بالموت ومن الصعب ولا يمكن الفرح عندما يكون هناك كثير من القتلى". 

رئيس منظمة الطاقة الذرية الإيرانية يقول إن بلاده ستبدأ بصناعة الجيل الجديد من أجهزة الطرد المركزي إذا انهار الاتفاق النووي، معتبراً أن منظمة الطاقة الذرية في إيران بمثابة الجيش العلمي لهذا البلد، ولا تزال تنتظر أوامر المسؤولين لاتخاذ الإجراءات اللازمة.

المتحدث باسم الحرس الثوري العميد رمضان شريف يؤكد في تصريح للميادين على أن "إيران لم ولن تبحث مع الأوروبيين قدراتها الدفاعية والصاروخية وهي خطٌ أحمر بالنسبة لها"، ويقول إن مستوى دعمنا للفصائل الفلسطينية مرتبط بمدى التزام كل منها بقضية فلسطين وتحرير القدس والعودة، موضحاً أن رسالة رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية للمرشد الإيراني هي بداية فصل جديد من التعامل البنّاء بيننا وبين الفصائل الفلسطينين"

مساعد وزير الخارجية الإيراني عباس عراقتشي يعلن أن بلاده لن تواصل المفاوضات مع أوروبا حول الإتفاق النووي إذا شعرت أنها تسعى إلى إضاعة الوقت، ويرى أنّ الابتعاد عن واشنطن لصالح إيران وروسيا سيكلف أوروبا ثمناً سياسياً "باهظاً".

شبكة "أن بي سي نيوز" تكشف أنه تم استئجار خدمات شركة "بلاك كيوب"، وهي شركة استخبارات إسرائيلية غامِضة، لتشويه سمعة مسؤولين في إدارة أوباما عملوا على إنجاز الاتفاق النووي مع إيران.

إنسحاب الولايات المتحدة من الاتفاق النووي مع إيران، ثم تداعيات هذا الخروج وفوائده، كانت محور تحليل مراكز الأبحاث والدراسات الأميركية.

}