التعريفات - #الجزائر

المؤامرة على الجزائر والتي تعيها المؤسّسة العسكرية جيداً، وتعرف ما يُحاك لنا في الخفاء من دسائس ومكائد لتحطيمنا، أحبطت الكثير من المحاولات لإدخال إرهابيين وأسلحة ثقيلة إلى عمق الأراضي الجزائية انطلاقاً من جنوبنا الكبير.

في الجزائر نفوق الآلاف من صغار الماشية جراّء داء الحمّى القلاعية ومساع لإيصال اللقاحات قبل نهاية الشهر فضلاً عن تجنيد آلاف الاطبّاء البيطريين لتلقيح الملايين من رؤوس الماشية.

والشيء الآخر الذي قلب الطاولة على رؤوس الجميع سياسياً، هو الدعوات التي أطلقها العديد من رؤساء الأحزاب الإسلامية، والداعية إلى ترشّح الرئيس بوتفليقة للانتخابات الرئاسية المقبلة، بالرغم من أن هؤلاء أنفسهم كانوا قبل أشهر قليلة وعلى رأسهم عبد الرزاق مقري رئيس حركة مجتمع السلم، يطالبون بتدخّل المجلس الدستوري ليمنع الرئيس من الترشّح لولايته العهدة بدعوى عوارض صحية وبسبب تقدّمه في السِّن

في الجزائر حذّر رئيس الحكومة الأسبق مولود حمروش من محاولات إقحام الجيش الجزائري في المشهد السياسي. يأتي ذلك قبل ثلاثة أشهر من موعد الانتخابات الرئاسية.

مأساتهم مستمرة ... منفيو كاليدونيا، هل تعرفونهم؟

ما هي قصة مدفع بابا مرزوق؟

الناقد والباحث الجزائري محمّد بحري يتوج بجائزة "مصطفى كاتب" الدولية للدراسات حول المسرح الجزائري.

الظهيرة

تشيد الجزائر ثالث أكبر مسجد في العالم، إنه جامع الجزائر الأعظم صرح ديني ينتصب قبالة خليج الجزائر على البحر الأبيض المتوسط يدعو للوسطية في الدين ويناهض التطرف والتكفير.

السادسة

تترقّب الساحة السياسية في الجزائر صدور أوامر رئاسية بالتحضير لندوة إجماع وطني تشارك فيها الطبقة السياسية موالاة ومعارضة لدراسة دعوات حزبية لتأجيل الانتخابات الرئاسية المقبلة وإعادة هيكلة أسس النظام نحو انفتاح سياسي واقتصادي واجتماعي عميق في البلاد.

الثامنة

اتخذت الطبعة الثالثة عشرة للمهرجان الدولي للموسيقى الأندلسية والموسيقى القديمة شعار العيش معاً بسلام. أربع عشرةَ فرقة من بلدان عديدة شاركت في عزف لحن السلام من ربوع الجزائر.

السابعة

الظهيرة

حديقة التجارب العلمية بالعاصمة الجزائرية تعد من أجمل الحدائق المطلة على البحر الأبيض المتوسط تضم 2000 نوع من النباتات والأشجار المعمرة التي استقدمت من شتي الغابات الإستوائية في العالم.

تُعد ساحة الشهداء في الجزائر من أعرق وأقدم الساحات في العاصمة، الساحة شهدت أحداثاً تاريخية غيّرت من معالمها.

اكتشف علماء آثار في الجزائر أدوات حجريةً وعظام حيوانات يصل عمرها إلى نحو مليونين وأربعمئة ألف سنة ما يصنّف الجزائر ضمن أقدم المواقع الأثرية في شمال أفريقيا.

المزيد