التعريفات - #الجيش_اليمني_واللجان_الشعبية

تطورات معركة الساحل الغربي في اليمن تحمل مؤشرات عديدةً أبرزها نجاح الجيش اليمني واللجان الشعبية ليس في صد قوى التحالف السعودي ومنعها من تحقيق إنجاز عسكري يذكر، وإنما أيضا في استنزافها، وهو ما يدفع التحالف إلى تضخيم بعض الأخبار الميدانية لتغطية تعثر قواته وفق ما تؤكد مصادر عسكرية.

اقتحام المدينة عسكرياً يرسِّخ وجود الإمارات هناك، والظّفر بموطئ قدم لقوات العميد طارق - المُلتحِق بصفوفها مؤخّراً - وتمكينه من معقل وعاصمة سياسية مهمة بحجم الحُــديدة، على غِرار مدينة مأرب معقل حزب الإصلاح، خصوصاً وأن لديها "الإمارات" قوّة ضخمة على الأرض من اليمنيين شماليين وجنوبيين.

المتحدث باسم القوات المسلّحة اليمنية العميد شرف لقمان يقول إن المعارك تجري على بعد 20 كيلومتراً من مدينة الحديدة ويؤكد أن قوات التحالف السعودي لم تصل إلى المطار في المدينة، وعضو المكتب السياسي لأنصار الله ضيف الله الشامي يعلن اندحار "قوات الغزو والاحتلال" من جميع مواقع تقدمهم في الحديدة.

الجيش اليمني واللجان يعلنون أسر 160 عنصراً من التحالف السعودي في معارك الساحل الغربي، ويؤكدون أنهم لايزالون يسيطرون بالكامل على الحديدة ويفرضون حصاراً على قوات التحالف السعودي التي حاولت مهاجمة مناطق متفرقة واستقدمت قوات من تعز ومأرب والجوف وألوية جنوبية وغيرها.

المسائية

تبدو معركة الحديدة وكأنها حقا أمّ المعارك في الحرب التي يشنّها التحالف السعودي ــــــــ الأطلسي على اليمن، وذلك لأسباب كثيرة من بينها، أن ميناء المدينة هو مصدر الدخل الأساسي لأنصار الله ولما تبقى من أجهزة الدولة في أقصى الشمال اليمني، ولأنها تتيح لأنصار الله الأشراف على 300 كلم من الساحل اليمني وبالتالي التحكم بسلامة الملاحة في البحر الأحمر، وفي مضيق باب المندب، وفي مواجهة القواعد العسكرية الأميركية والفرنسية والتركية على الشاطئ المقابل من البحر. أضف إلى ذلك أن ميناء الحديدة يتحكم بوصول 70% من حاجات اليمنيين للغذاء والدواء وسائر مستلزمات الحياة اليومية الأخرى علماً أن اليمن يستورد 90% من حاجاته الضرورية من الخارج.

مصدر ميداني يمني ينفي للميادين ما تردد عن وصول قوات التحالف السعودي إلى مشارف مطار الحديدة الجوي، ويشير إلى استمرار المعارك العنيفة على أشدها بين قوات الجيش اليمني واللجان الشعبية من جهة وقوات التحالف السعودي بمختلف تشكيلاتها العسكرية من جهة أخرى جنوب محافظة الحُديْدة الساحلية غرب اليمن.

القيادة العامة للقوات المسلحة في الإمارات عن مقتل 4 عسكريين بينهم ضابط بحري في اليمن، ومجلس الأمن يعقد يوم غد جلسة مشاورات حول اليوم. وإحباط هجوم التحالف السعودي على الحديدة غرب اليمن بعد تحذيرات دولية من التداعيات الكارثية لأي هجوم على المدينة، فيما حذرت مجموعة الأزمات الدولية من أن الحرب على اليمن ستدخل مرحلة أكثر تدميراً وستدخل البلاد في أسوأ أزمة إنسانية بالعالم. ورئيس اللجنة الثورية العليا في اليمن محمد علي الحوثي يعلن استهداف بارجتين تابعتين للتحالف السعودي واحتراق إحداهما قرب الحديدة قبيل بدء هجوم التحالف صباح اليوم.

مصدر ميداني الميادين يفيد بسقوط قتلى وجرحى من القوات المشتركة للتحالف السعودي في الحديدة وإحباط لمحاولة تقدم لقوات الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي عند المدخل الجنوبي لمدينة تعز.

القوة الصاروخية اليمنية تقصف قواعد عسكرية سعودية في جران وخميس مشيط السعوديتين بصواريخ بالستية، وكمين للجيش اليمني واللجان الشعبية يسفر عن قتلى وجرحى في صفوف قوات الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي في محافظة الجوف.

مصدر ميداني يفيد الميادين بسيطرة الجيش اليمني واللجان الشعبية على مواقع قوات هادي في مديرية المتون بالجوف شرق اليمن، وعشرات القتلى في صفوف قوات الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي في محافظة الجوف شمال شرق البلاد.

القوة الصاروخية للجيش اليمني واللجان الشعبية تعلن عن إطلاق صاروخ من نوع "زلزال1" على تجمعات قوات الرئيس عبد ربه منصور هادي والتحالف السعودي في الساحل الغربي التي تسفر عن سقوط قتلى وجرحى في صفوفهم.

مصدر ميداني للميادين ينفي حدوث أي تقدم لقوات التحالف السعودي باتجاه منطقة المدمّن جنوب محافظة الحديدة، ومقتل 13 عنصراً من قوات التحالف جرّاء تدمير آلية عسكرية وناقلة جند بقصف صاروخي ومدفعي جنوب مديرية التحيتا.

الجيش اليمني واللجان الشعبية يحبطون أكبر زحف لقوات التحالف السعودي في الساحل الغربي الممتد بين محافظتي تعز والحديدة، ووزارة الدفاع تتحدث عن مقتل 120 عنصراً بينهم قياديين. ومراسل الميادين يفيد بتصاعد حدة المواجهات عند الحدود اليمنية السعودية ومقتل وجرح العديد من قوات التحالف.

الجيش اليمني واللجان الشعبية يستهدفون بصاروخ "زلزال 2" تجمعات عسكرية لقوات الرئيس هادي والتحالف السعودي جنوب اليمن ويوقعون قتلى وجرحى في صفوفهم، ومقتل العقيد عمار صالح الغشمي خلال مواجهات مع الجيش واللجان بمحافظة الجوف.

أحياء وسط مدينة تعز جنوب اليمن تشهد اشتباكات عنيفة بين فصائل مسلحة موالية للإمارات من جهة وأخرى موالية لدولة قطر من جهة أخرى.

الجيش اليمني واللجان الشعبية يطلقون صاروخاً باليستياً على مطار دولي في قطاع جيزان جنوب غرب السعودية ومصدر عسكري يعلن إسقاط طائرة استطلاع للتحالف السعودي في جبل النار بمديرية حرض الحدودية في حجة غرب اليمن.

رئيس اللجنة الثورية العليا في اليمن يعلن الاستعداد للتبادل الكلي للأسرى بين اليمن والسعودية، ومراسلنا يفيد بوقوع قتلى وجرحى في صفوف قوات الرئيس هادي والتحالف السعودي أثناء تصدي الجيش واللجان لمحاولة زحف واسعة باتجاه صحراء البقع الحدودية بين صعدة ونجران.

قصف صاروخي ومدفعي للجيش اليمني واللجان الشعبية يستهدف تجمّعات لقوات هادي والقوات السعودية في عسير، ومقتل جنديين سعوديين برصاص قناصة الجيش واللجان في موقعي الشُرفة والسُديس بنجران السعودية.

سقوط عدد من القتلى والجرحى في صفوف الجيش السعودي في عسير ومقتل 5 من قوات الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي في تعز، والجيش واللجان يستهدفون بصاروخ من نوع زلزال 2 تجمّعات قوات هادي في مديرية الغيل بمحافظة الجوف.