التعريفات - #العملة_الإيرانية

في تحسّن مستمر منذ شهرين ونصف الشهر استعادت العملة الإيرانية خلال الأيام الثلاثة الأخيرة نحو 15 في المئة من قيمتها رغم بدء المرحلة الثانية من العقوبات الأميركية قبل أسابيع.

تجاوزت إيران الساعات الأولى لدخول الحزمة الثانية من العقوبات الأميركية حيّز التنفيذ من دون أن تسجّل الأسواق المالية أو التجارية أيّ تدنٍ في أسعار العملة المحلية مقابل الدولار الأميركي، أو أيّ خلل في الحركة التجارية على عكس ما كان متوقعاً لدى البعض، أو على الأقل ما تنبّأ به وتمنّاه رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو تعليقاً على عودة العقوبات الأميركية.

لم يهتم الإيرانيون كثيراً بحزمة العقوبات الأميركية التي فرضتها واشنطن على طهران لا شعبياً ولا حتى سياسياً، فالجميع مشغول بالحملة التي تقوم بها السلطات ضدّ الفساد والاحتكار وبالتغييرات الحكومية التي بدأها الرئيس حسن روحاني بإقالة رئيس البنك المركزي.

شهدت العملة الإيرانية تحسناً لافتاً رغم بدء العقوبات الأميركية.

مجلس الوزراء الإيراني يقرر اعتماد اليورو في المعاملات الحكومية بدلاً عن الدولار، ويكلّف البنك المركزي "إدارة وإعلان سعر الريال مقابل اليورو بشكل متواصل".

المزيد