التعريفات #جمال_عبد_الناصر

عبد الناصر والوحدة المصرية السورية

في ما بعد العرض منتدى الوثائقيات نبدأُ مناقشةَ سلسة وثائقيِ الميادين جمال عبد الناصر زيارة جديدة ،، أجزاء سبعة تبحث عن إجابات لأسئلة ما فتئت تُطرح عن الزعيم العربي الرمز جمال عبد الناصر، زعيم غيّر والضباط الأحرار تاريخ مصر الحديث ،،، 23 من تموز \يوليو عامَ 52 من القرن الماضي تاريخ شكّل نقطةَ تحوّل في الوطن العربي برمّته. لم يُغيِّب الرحيل عام 70 من القرن الماضي الاسئلة بل ازدادت مع أنهار الجموعِ التي خرجت الى الشوارعِ مفجوعة بالرحيل لتُعزّز الجنازة العابرُ للدول والطائفية والإثنية والمذهبية والعرقية الرغبة عند الباحثين والمؤرخين في فك شيفرة وسر عبد الناصر بالتزامن مع توقيت المنطقة اليوم عموماً والقضية الفلسطينية خصوصاً ،،، ما يدفع بالفعل لزيارة جديدة. في نقاش عبد الناصر والوحدة المصرية السورية: يوليو \ تموز 52 الانقلاب الثورة كيف نجح الضباط الأحرار؟ وما سر عبد الناصر؟ الجمهورية العربية المتحدة حاربها بعض العرب وأميركا، فعلام اجتمعوا وماذا لو نجحت؟ العروبة مفهوم استراتيجي وأمن قومي عند عبد الناصر، فأين هي اليوم؟

نهاية عبدالناصر بعد "أيلول الأسود" في رواية هيكل

وقائع ليلة الرحيل بالذات، رواها هيكل في كتابيه "عبد الناصر والعالم"، و"الطريق إلى رمضان"، وفيهما وصفٌ دقيق لتفاصيل ما حدث في اللحظات التي تلت مؤتمر القمّة العربية الذي دعا إليه عبدالناصر بعد أحداث "أيلول الأسود".

تصدُّع داخل الأردن ومصر فماذا عن مُخطَّط صفقة القرن؟

عزمت دولة الاحتلال الإسرائيلي على استغلال كمّ الفُرَص المُتاح لها في ظل ضعف المنظومة العربية بعد ثورات وحراكات 2011م ووجود شخص مثل دونالد ترامب على سدّة الحُكم في البيت الأبيض، لتحقيق مُخطّطها القديم الحديث والمُسمَّى إعلامياً بـ"صفقة القرن".

عبد الناصر.. تاريخ حافِل بالإنجازات!

"بسم الأُمّة وبسم الشعب تُؤْمَمُ شركة قناة السِويس كشركةٍ مُساهَمةٍ مصريةٍ"، كلمات جعلت المصريين يلتفّون حول الرئيس المصري جمال عبد الناصر آنذاك، ويهتفون باسمه، ويُألّفون له الأغاني، وجعلتهم يرون فيه زعيم الأُمَّة العربية بأسرها، ولكنها فتحت عليه النار من قِبَل ثلاث جهات، ليقام على الاحتلال الثلاثي على مصر عام 1956م، ما أدّى إلى فُقدان أرض سيناء.

تحمل علم "الوحدة" بين مصر وسوريا.. ظهور سيارة عبد الناصر!

تسنى للشباب المصري التعرّف إلى سيارة الرئيس المصري الراحل جمال عبد الناصر وهي تحمل علم الوحدة بين مصر وسوريا في العاصمة المصرية القاهرة.

63 عاما على تأميم قناة السويس ..كيف جرت احداث هذه الخطوة التاريخية؟

قرار مصر تأميم قناة السويس كان له أثر كبير على مصر والعالم كيف جرى الحدث التاريخية وما هي ردود الفعل في حينه؟

ثورة عبد الناصر الوحدوية

لم تكن الثورة المصرية التي حدثت في 23 تمّوز/ يوليو عام 1952، مُجرَّد حركة انقلابية من داخل الجيش المصري أنهت النظام المَلَكي، أو كانت بلا أهداف، ولكنها كانت حركة عسكرية وطنية تحوَّلت إلى ثورةٍ شعبيةٍ كبرى، أسهمت في تغيير وجه الحياة في مصر والعالم العربي والإسلامي، وكل دول العالم الثالث.

ثورة يوليو في ذِكراها

حقَّقت الثورة الاجتماعية قَدْراً من العدالة الاجتماعية من خلال قوانين الإصلاح الزراعي التي يعتبرها البعض العصر الذهبي للفلاح المصري، كذلك مجانيّة التعليم وجعله مُتاحاً للجميع. كما أحدثت نهضة صناعية (مصانع الحديد والصلب في حلوان) وغيرها.

أربعون عاماً على ثورتين مُتعاكستين

للإجابة على السؤال الكبير الذي لا تفتأ النُخَب المُثقّفة في بلادنا تطرحه في كل مناسبة، هل يمكننا تحمّل أكلاف المقاومة ونتائج الغضَب الأميركي على بلادنا؟ وهل العائِد من ذلك مُجدٍ؟.

الأسير المقت لهدى عبد الناصر: انتصار سوريا امتداد للانتصارات التي قادها والدكم

الأسير السوري في سجون الاحتلال الإسرائيلي صدقي المقت يوجه رسالة لنجلة الرئيس الراحل جمال عبد الناصر في ذكرى ميلاده يشدد فيها على ضرورة التمسك بالثوابت التي ثار من أجلها عبد الناصر، ويشير إلى أن القوى التي حاربها عبد الناصر تجتاح اليوم الوطن العربي.

لماذا يكرهون المقاومة؟

لعلّ من أبرز وأشهر مشاريع المقاومة العربية التي أصلّت قِيَم المقاومة الحقّة وغير المرتبطة بمخطّطات الغرب يأتي  المشروع الناصري في زمن الزعيم الراحل جمال عبدالناصر، ويأتي مشروع حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين  منذ أسّسها الشهيد القائد فتحي الشقاقي، ثم يأتي – كما سبق وأشرنا_حزب الله كأحد أبرز تلك المقاومات وأكثرها نصوعاً وتأثيراً. هذه النماذج وغيرها ممَن ركّز على استراتيجية المقاومة المسلّحة ولم يناور أو يزاوجها مع السياسة بمعناها المبتذل استحقت أن تنتصر وأن تبقي حية في ضمير أمّتها.

بعد قرن من مولده.. سياسة أنور السادات باقية

مصر على المستوى الرسمي تحتفل بالرئيس السادات يوم 6 تشرين الأول/أكتوبر من كل عام في ذكرى نصر عام 1973، ويقوم دائماً رئيس الدولة بوضع أكاليل الزهور على قبره، ولذلك أغفل الكثيرون مئويته، طالما يتم الاحتفال به كل عام.

من ناصر والخُميني إلى ميشال فوكو "الروحانيّةُ السياسية" ل "إقليم" خالٍ من الإمبريالية والَتسلُّط الأجنبي

ربما اختار الأمير السعودي أن يُبعِد تركيا الإردوغانية عن لائحة أعداء بلاده لأسبابٍ تكتيكيةٍ مُتّصلةٍ بقضية خاشقجي، لكن الحُكم الراهِن في بلاد العثمانيين اليوم أصابه مسّ من "الروحانيّة السياسية" هي التي أدّت الى جَمْعِ الشعب والجيش معاً في مُكافحة انقلابٍ مدعومٍ من الغرب، وبالتالي دعم حزب العدالة والتنمية الذي يعمل على تفكيك الإرث الأتاتوركي بهدوء وبعيداً عن الأنظار مُتذرّعاً بحركة فتح الله غولن أو بمُكافحة الإرهاب أو بضروراتٍ اقتصادية.

بن سلمان يتهم عبد الناصر والإمام الخميني بتدمير المنطقة

رئيس الوفد الانجيلي الذي استضافه ولي العهد السعودي قبل أيام، جويل روزنبرغ يقول إن بن سلمان بدأ اجتماعه مع الوفد بتناول الزعيم المصري الراحل جمال عبد الناصر ومهندس الثورة الإيرانية آية الله الخميني، معتبراً إياهما قد دمرا المنطقة وتسببا بمشاكل كبيرة للمملكة العربية السعودية، ويشدد على أن إيران وحزب الله وحماس على رأس قائمة أعداءه.

لحود: سوريا التي تواجه الإرهاب تخرج من معركتها الكبرى لحماية الأمة العربية منتصرة

الرئيس اللبناني الأسبق العماد اميل لحود يقول إن سوريا التي تواجه اليوم مع المقاومة في لبنان الكيان الإسرائيلي والإرهاب التكفيري معاً وهما وجهان لعملة واحدة، تخرج من معركتها الكبرى لحماية الأمة العربية منتصرة على أخطر هجمة إرهابية في تاريخ العالم.

في الذكرى الـ 48 لرحيله: لماذا تآمر آل سعود على عبد الناصر؟

رغم تباعُد الزمن على رحيله المُبكر، رحل في 28/9/1970؛ فإن جمال عبد الناصر لايزال يُلهِم الملايين من أبناء العروبة بالثورة والتغيير ورفض التبعيّة للغرب ومقاومة العدو الصهيوني، ولاتزال عشرات الأسئلة تنطلق حول سياساته ومواقفه وبخاصة ضد الأنظمة الرجعية في زمانه والتي مازال بعضها يمارس نفس الأدوار والوظائف اليوم_2018_في تفكيك المنطقة وترسيخ قِيَم التبعية ، ولعلّ النظام المَلَكي السعودي يُعدّ أحد أهم الركائز لتلك الأنظمة والسياسات التي لم تفترق مواقفها سوى في الشكل عن زمن عبدالناصر، وهو ما يجعلنا في ذكرى رحيله الثامنة والأربعين نُعيد طرح السؤال التاريخي مُجدَّداً؛ لماذا كره آل سعود عبدالناصر وتآمروا عليه إلى درجة مشاركة الكيان الصهيوني في المؤامرات والتي وصلت إلى حد التخطيط للاغتيال الجسدي وليس فحسب الاغتيال المعنوي؟

"مئوية جمال عبد الناصر وثورة 23 يوليو"

صدرت أخيراً عن مركز باحث للدراسات الفلسطينية والاستراتيجية دراسة بعنوان "مئوية جمال عبد الناصر وثورة 23 يوليو" للباحث المصري مجدي حماد. الدراسة ليست نوعاً من السلفية التاريخية، ولا هي نظرة بالحنين والشجن إلى الماضي، مهما كان مجيداً وعظيماً، بل هي محاولة لفهم الحاضر والتطلع إلى المستقبل.

في ذكراها الـ 66: ماذ لو عاصرت ثورة يوليو..زمن (داعش) وأخواتها!!

اليوم نعيد طرح السؤال وبتصوّر تخيّلي: ماذا لو أن عبدالناصر لايزال حيّاَ وعاصر تجربة داعش وأخواتها في بلاد الشام وفي بلاده.. مصر ؟ ماذا كان سيفعل معها؟ وهل كان سيُطبّق عليها نفس المنهج في التعامّل مع الأخوان المسلمين حين اصطدموا به عسكرياً في عامي 1954 و1965؟ أما كان سيختلف سواء في المنهج أو سُبل المعالجة السياسية والعسكرية؟