التعريفات #دول_البريكس

صدور كتاب "أميركا والقوى الصاعدة"

يغطي الكتاب، بالجداول والأرقام والوثائق والمقارنات العلمية، إمكانيات كل من الدول المذكورة ويقيس قوتها وقدراتها الاقتصادية، والحيوية، والعسكرية، والاتصالية، والإعلامية.

نهجان ونتيجتان

في غمرة مراقبة ما يحدث في عالمنا اليوم من هذا المنظور نلاحظ دون أدنى شك أنّ روسيا والصين ودول البريكس ودول منظمة شنغهاي تخطّ أسس عالم جديد وتعيد التذكير مرة تلو أخرى بالأسباب التي قوّضت أسس السلام والعيش المشترك في العالم الذي نودعه وبالخطوات الأمريكية والتي هي سبب التوتر والحروب على هذا الكوكب.

صراع القيم

منذ انعقاد قمة بوتين وترامب في هلسنكي في 16 تموز الجاري والحوارات وتصريحات الرئيسين والأطراف الأخرى تلفت الانتباه إلى جدول أعمال القمة وتساعد على استنتاج ما جرى فيها وما جرى بعدها وما هو المتوقع أن يجري في المستقبل القريب والمتوسط.

إعلان جوهانسبرغ: إجراءات التسوية في سوريا يجب أن تتوافق مع ميثاق الأمم المتحدة

الدول المشاركة بقمة البريكس تصدر بياناً تحت عنوان "إعلان جوهانسبرغ"، تؤكد فيه على عدم جواز استخدام القوة والتدخل الخارجي في الشرق الأوسط، وتشدد على أن وضع القدس يحدد في إطار المفاوضات بين إسرائيل وفلسطين، مشددةً على أن "إجراءات التسوية في سوريا يجب أن تتوافق مع ميثاق الأمم المتحدة".وتدعو إلى التخلي عن السياسات الأحادية الجانب والحمائية الاقتصادية في التجارة العالمية.

عالم "أميركا بلاس" في الأفق

النظام الدولي يشهد خلال السنوات القليلة المنصرمة تصاعداً مطّرداً في منسوب التوتر بين مجموعة من الإرادات السياسية للدول، التي يعبّر عنها على المستوى الإعلامي بمواقف حادة وعالية النبرة تجاه القضايا المختلف فيها. تنازع في الإرادات يستعر حول شكل النظام الدولي، ومواقع القوى الكبرى فيه.

بوتين: شراكتنا والهند استراتيجية ... والبريكس تكسر أحادية الاقطاب

الرئيس الروسي يقول إن بلاده والهند في شراكة استراتيجية في قضايا التعاون الاقتصادي والسياسي والأمني، ويرى أن مجموعة دول البريكس هي "أحد العناصر الرئيسية في ظهور عالم متعدد الأقطاب".

تمرّد مالي بريطاني على واشنطن

هل هو أول عصيان بريطاني على الولايات المتحدة منذ العدوان الثلاثي على مصر عام 1956؟ سؤال يطرح نفسه بعد قرار بريطانيا الإنضمام إلى بنك آسيوي تؤسسه الصين،مما يطرح أسئلة حول تشكيل هذه الخطوة نهاية للنظام العالمي الذي تأسس بعد الحرب العالمية الثانية.