التعريفات - #دونالد_ترامب

الرئيس الأميركي الذي يتوعّد بخنق الرئيس التركي، ربما لا يعتمد على العقوبات الاقتصادية في الوقت الراهن، بل لعله يعتمد على تعزيز قوات سوريا الديمقراطية على الحدود مع تركيا وربما أيضاً في معركة إدلب المنتظَرَة. لكن إردوغان يسلّم ترامب الخناق بيده.

حملة لصحف أميركية ضد ترامب

حملة لصحف أميركية ضد ترامب

لاتزال أصداء قمّة هلسنكي تتردّد في فضاء العلاقات الدولية. وهي تبدو علامةً فارقة في تاريخ لقاءات الرؤساء الأميركيين والروس بعد الحرب الباردة. شائعات كثيرة حيكت حولها، لكن ما الجديد في مضمون اتفاقات الطرفين؟ وما هي المعاني السياسية للقمّة، ولعلاقة الرئيسين الروسي والأميركي المُلتبسة؟

يرى حسين موسويان؛ أحد الأعضاء السابقين في الوفد النووي الإيراني المفاوِض، أنه في حال إغلاق "مضيق هرمز" لن تكون الصين وروسيا في موقف الداعِم لطهران، بل أنهما "ستقفان إلى جانب فرض عقوبات على إيران". في الإعلام الإيراني نقاش دائم حول العلاقة مع روسيا. المراقب لهذه النقاشات يخرج بخلاصةٍ مفادها أن العلاقة بين الطرفين تتأرجح ما بين "الحليف" و "الشريك". وما بين هاتين المرتبتين تباين يبدو أحياناً "غير مفهوم" في الملفات الدقيقة، ما يدفع المراقبين لطرح التساؤلات.

لم يلقَ قرار ترامب بالانسحاب من الاتفاق النووي دعماً دولياً.

شبكة "سي أن أن" تؤكّد أن الصاروخ الذي استخدمته السعودية لاستهداف حافلة الطلاب في اليمن كان من صنع أميركي، وتشير إلى أنه نفس الصاروخ الذي أطلقته السعودية عام 2016 على صنعاء وراح ضحيته 155مدنياً.

الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون يدين "القوات المعادية" التي تتبع "أسلوب العصابات" في فرض عقوبات، حسب ما أفادت وسائل إلاعلام الكورية الشمالية الرسمية بينما تطالب واشنطن بمواصلة الضغط الدولي على بيونغ يانغ.

الرئيس الأميركي دونالد ترامب يقول إنّ بلاده لن تدفع شيئاً لتركيا من أجل إطلاق سراح القس الأميركي، معتبراً أنّ أنقرة لم تثبت انها صديق جيد، يأتي كلامه على خلفية اعتقال الأخيرة للقس الأميركي اندرو برانسون.

نائب الرئيس الأميركي مايك بنس يقول إنه من الأفضل لتركيا عدم اختبار تصميم الرئيس دونالد ترامب، عقب احتجاز أنقرة القس الأميركي أندرو برانسون وتوتر العلاقات بين البلدين.

المبعوث الأميركي إلى الشرق الاوسط يقول إن أحداً لن يكون راضياً بالكامل عن المقترح الأميركي بشأن خطة السلام الأميركية بين الفلسطينيين والإسرائيليين، ولجنة التخطيط والبناء التابعة لبلدية القدس المحتلة بناء 20 ألف وحدة استيطانية في عدة مناطق من المدينة.

المتحدثة باسم البيت الأبيض تقول إن تركيا والرئيس التركي تعاملا مع القس الأميركي أندرو برونسون بصورة غير عادلة وإن إدارة ترامب لن تنسى ذلك، كما تشير إلى أن الرسوم الجمركية على واردات الصلب من تركيا لن تلغى حتى إذا أطلق سراح القس برونسون.

في مراجعة الاستراتيجيات الكبرى الأميركية، نجد أن أوروبا احتلت حيّزًا مهماً من التفكير الاستراتيجي الأميركي. فمنذ الحرب العالمية الثانية - وبعض الباحثين يتحدّثون عما قبل هذا التاريخ- اعتمدت الولايات المتحدة سياسة "أوروبا أولاً".

المرشد الإيراني السيد علي خامنئي يمنع التفاوض مع أميركا، ويؤكّد أن الأخيرة لن تفي أبداً بتعهداتها في المحادثات وهي لا تقدّم سوى كلمات جوفاء، ويقول إن الرئيس الأميركي اعترف بصرف أميركا 7 تريليون دولار في المنطقة بدون تحقيق أيّ مكاسب.

عام 2018 سيكون عام التحولات الكبرى في العالم على كافة المستويات، فالأحداث المثيرة وغير المألوفة التي شهدناها ونشهدها ستؤدي حتماً إلى حدوث تحولات صادمة في الاقتصاد العالمي، فاليوم نحن بحاجة إلى مواجهة التهديدات المتعددة الأطراف في صنع السياسة الدولية.

وزير الخارجية الإيراني يقول في حديث لوكالة تسنيم الإيرانية إنه لن يكون هناك لقاء مع مسؤولين أميركيين ولا مع نظيره الأميركي على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، ويشير إلى أن الأميركيين مدمنون على العقوبات وهذا لا يسمح بالتفاوض معهم.

الرئيس التركي رجب طيب إردوغان يقول إن بلاده لن تخسر الحرب الإقتصادية، ويدعو شعبه إلى تحويل مدخراتهم من الذهب والعملات الأجنبية إلى الليرة التركية، والرئيس الأميركي يعلن مضاعفة الرسوم على واردات الألمينيوم والصلب التركية.

محلل سياسي أميركي على قناة فوكس نيوز يثير ضجة عندما قال إن الولايات المتحدة اتخذت العدو الخطأ في الشرق الأوسط، في إشارة إلى إيران، كما يشير إلى أنه بحسب خبرته كمراسل حربي على مدى عقود فإن مصدر الإزعاج والطرف الشرير هو السعودية وأنها اشترت السياسة الخارجية الأميركية.

ستيفن كاري، نجم غولدن ستايت ووريورز، يُساند زميله في دوري كرة السلة الأميركي، النجم ليبرون جيمس، الذي تعرض لتصريحات حملت عنصرية من جانب الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

مجموعة من المشاهير على موقع إنستغرام يحثون إيفانكا ترامب على المساعدة بشأن فصل العائلات المهاجرة على الحدود.

أمضت إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب إل جانب حكومة الاحتلال الإسرائيلي وبنيامين نتنياهو وقتاً طويلاً لرسم الملامح والنقاط الرئيسة لخطة السلام الأميركية "صفقة القرن" بتأييد عربي واسع لتلك الخطة حازت عليه واشنطن من التحرّكات التى أجراها عرّابا الصفقة جاريد كوشنر، صِهر الرئيس الأميركي والفتي المقرّب من رئيس الوزراء الإسرائيلي وجيسون غرينبلات مَبعوث الإدارة إلى الشرق الأوسط.

المزيد