التعريفات - #صحيفة_هآرتس

صحيفة هآرتس الإسرائيلية تكشف نقلاً عن مصادر السلطة الفلسطينية أن محمود عباس يقول إن السلطة لن تتعاون مع المبادرة الأميركية لجمع مساعدات مالية من دول الخليج لإعادة إعمار قطاع غزة لأن هدف هذه الخطة هو الفصل السياسي بين القطاع والضفة الغربية. والناطق باسم عباس يقول إن الخطة هي محاولة للقضاء على الكفاح المسلح الفلسطيني ضد الاحتلال وإقامة دولة فلسطينية عاصمتها القدس الشرقية.

رأى الكاتب آنشيل بفيفر في صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية أن النجاح الظاهري للقمة بين رئيس الولايات المتحدة وزعيم كوريا الشمالية يعود إلى حد كبير، لأسلافهما في المنصب، عندما تولى دونالد ترامب منصبه، ورث التزاماً أميركياً بأمن الشرق الأقصى، الذي يعود إلى أكثر من سبعة عقود، خلال الحرب العالمية الثانية.

12 الف جندي من الجيش الإسرائيلي يشاركون للمرة الأولى في مناورة "ضربة سيف 2018" للناتو السنوية، التي تجري على خلفية التوتر مع موسكو.

الإعلام الإسرائيلي يفرد مساحة للحديث عن التظاهرات الاحتجاجية في الأردن، والقناة الثانية تقول إن العيون في الأيام الأخيرة شاخصة بقلق نحو ما يحدث في الأردن.

وسائل إعلام إسرائيلية تكشف أن وزير الأمن افيغدور ليبرمان سيزور موسكو يوم الأربعاء المقبل، و القناة العاشرة تقول إن "التفاهمات بين إسرائيل وروسيا بشان سوريا ليست نهائية ولهذا يسافر ليبرمان إلى موسكو حيث تطالب إسرائيل بإعادة تفعيل اتفاقية وقف اطلاق النار في العام 1974 على ضوء عودة الأسد إلى الجولان".

في ذكرى انتصار لبنان على إسرائيل وفي اليوم الذي يحتفل فيه اللبنانيون بعيد المقاومة والتحرير صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية تعتبر أن الهروب يجر خلفه سلسلة من النتائج الكارثية وتتحدث عما وصفته بإحدى الخطوات المتهورة والواهية في تاريخ إسرائيل، وترى أنه في ذلك الوقت من العام 2000 كان لزاماً الانسحاب، ولكن باتفاق وليس هروباً.

سياسة الفصل العنصري بين اليهوديات والفلسطينيات في المستشفيات الإسرائيلية تتكرس وتتخذ مناحي واسعة وبطريقة تكاد تكون منهجية من جانب أقسام الولادة بحسب إفادات لشهود نشرتها صحيفة هآرتس.

صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية تتحدث عن تظاهر نحو 25 ألف شخص في ساحة رابين في تل أبيب ضد قرار طرد طالبي اللجوء، حيث احتج المتظاهرون على خطة الحكومة الإسرائيلية قائلين "لن نطرد أو نقتل المهاجر واللاجئ".

تقرير لجنة فينوغراد عن أحداث حرب لبنان في صيف 2006 الذي نشر في ربيع 2007 أملى زيادة اللاعبين الإسرائيليين حول قناع الترددات والاستعدادات والقرارات بشأن عملية تدمير مفاعل كوريا الشمالية الذي كان يبنى في منطقة دير الزور في شرق سوريا.

الجيش الإسرائيلي يفتتح قسماً جديداً في شعبة العمليات التابعة لهيئة الأركان هو "قسم الوعي" للعمل على التأثير على الرأي العام والعدو ودول غربية أخرى معادية لإسرائيل.

صحيفة "هآرتس"الإسرائيلية تقول إن التقرير السنوي لمنظمة العفو الدولية "أمنستي" الذي سينشر اليوم الخميس، يكشف أن إسرائيل سببت الضرر في العام الماضي لحقوق الإنسان الفلسطيني، سواء من خلال اعتقال الفلسطينيين من دون محاكمة واستخدام وسائل تحقيق غير قانونية، وبناء المستوطنات غير القانونية في الضفة، وتقييد تحركات الفلسطينيين

صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية تقول إنّ مقالة نشرها المتحدث باسم الجيش الإسرائيلي عبارة عن تكتيك تعتمده المؤسسة الأمنية أخيراً، وتشير إلى أنها ليست موجهة فقط إلى سكان لبنان وإنما إلى الحكومة اللبنانية ولاعبين آخرين في سوريا وإيران.

قالت صحيفة هآرتس إن الجيش الإسرائيلي يدرس إمكانية نقل أحياء فلسطينية في القدس ووضعها تحت سيطرتِه العسكرية الأمنية بعيداً من أحياء مقدسية عزلها جدار الفصل العنصري عن المدينة.

تقول صحيفة "هآرتس" الإسرائيلية إن الجيش الإسرائيلي يدرس في هذه الأيام إمكانية نقل أحياء فلسطينية في القدس لسيادته ومسؤوليته الأمنية عن أحياء مقدسية عزلها جدار الفصل العنصري عن المدينة، ونقل المسؤولية الأمنية للقوات العسكرية لجميع المناطق الفلسطينية الواقعة خارج الجدار الفاصل في القدس بما في ذلك مخيمي شعفاط للاجئين وكفر عقب.

وسائل إعلام إسرائيلية تقول إن الشرطة الإسرائيلية إستدعت سفير تل أبيب لدى الولايات المتحدة، للإدلاء بإفادته في ملف رشوة متعلق برئيس الحكومة بنيامين نتنياهو.

نادي الأسير الفلسطيني يصدر بياناً يقول فيه إن أنشطته ستستمر كالمعتاد ولا نيّة لحلّه وذلك بخلاف تقارير سابقة تحدثت عن وقف ميزانية النادي من جانب السلطة الفلسطينية. صحيفة هآرتس تكشف أن مسؤولاً كبيراً في النادي صرّح في حديث لها أن "قرار حل النادي كان سياسياً من أساسه على خلفية صراعات قوى".

بصمات إسرائيلية في ميانمار: تغذية للعنف وتزويد للحكومة بالسلاح

تواصل إسرائيل تزويد ميانمار بالسلاح، بالرغم من تقرير مبعوث الأمم المتحدة إلى ميانمار وتقرير باحثين في جامعة هارفرد الذي تحدّث عن ارتكاب جرائم حرب وفق ما أوردت صحيفة هآرتس الإسرائيلية.

صحيفة هآرتس الإسرائيلية تقول إن روسيا عملت خلف الكواليس للدفاع عن "حزب الله" في المداولات التي جرت في الأسبوع الماضي داخل مجلس الأمن الدولي بشأن تجديد تفويض قوات اليونيفل في جنوب لبنان، وتشير إلى أن الدبلوماسيين الروس الذين شاركوا في المداولات على صيغة القرار أوضحوا أنه إذا تضمنّت الصيغة ذكراً لحزب الله فإن روسيا ستستخدم الفيتو.

صحيفة هآرتس الإسرائيلية تقول إن وفداً أمنياً إسرائيلياً سيتوجه إلى واشنطن هذا الأسبوع لإجراء محادثات مع مسؤولين في البيت الأبيض والمؤسسة الأمنية الأميركية، وتشير الصحيفة وفقاً لموظف كبير في الحكومة الإسرائيلية إلى أن الوفد سيحاول إقناع مسؤولي الإدارة الأميركية بأنه "ينبغي تعديل اتفاق وقف النار في سوريا بحيث يرِد فيه بوضوح كلام واضح عن الحاجة إلى إخراج القوات الإيرانية وعناصر حزب الله والميليشيات الشيعية من سوريا".

صحيفة هآرتس تقول إنّ إسرائيل وأميركا وروسيا عقدوا لقاءات سرية حول مسألة اتفاق وقف إطلاق النار جنوب سوريا وإقامة مناطق عازلة على الحدود بين سوريا وإسرائيل والأردن.