التعريفات #محمد_سيف_الدين

الزميل محمد سيف الدين مديراً عاماً للمجلس الاقتصادي الاجتماعي في لبنان

الحكومة اللبنانية تعّين أعضاء المجلس الاقتصادي الاجتماعي، وتختار الزميل في الميادين نت د. محمد سيف الدين مديراً عاماً له.

شكليّات وذكريات سيئة تؤخر تعبيد طريق أنقرة-دمشق

اللحظة الراهنة تقرّب الأهداف السورية والتركية من بعضها البعض، بعد أن سقطت رهانات أردوغان على الازمة السورية. ولكن الوقت لم يحن بعد للقاء سوري تركي مباشر.

أنقرة تهتزّ والعلاقة بين تركيا وروسيا ثابتة

هزّت عملية اغتيال السفير الروسي في العاصمة التركية أندريه كارلوف والذي نفّذها عنصر أمن تركي سابق الرأي العالم العلمي، ودفعت المتابعين لطرح العديد من الأسئلة حول أسباب هذه العملية والنتائج المترتبة عنها، خاصة على العلاقات الثنائية بين أنقرة وموسكو.

"حي السريان" تناقضات المدينة والأرواح

يدخلك علي السقا في "حي السريان" إلى مكنونات نفوس أبطاله بكل جرأة، في رضية، وفي صافي، في علي وفي الدادو. وفي يوسف. حيث يرى كل منهم الحياة من شباك تركيبته الفريدة. وتطلعاته إلى البعيد، ومعاناته في وحول القريب الآني.

الأحزاب الأميركية: ثُنائية ضمن التعددية

تعتمد الولايات المتحدة الأميركية كما هو معروف نظام الثنائية الحزبية. ولكن هذه الثنائية مختلفة عن تلك المُطبّقة في بريطانيا. فالأخيرة تعتمد الثنائية الحزبية الجامدة، بينما تتميّز الثنائية الأميركية بالمرونة.

لعبة الوقت الميت: حلب-الموصل

فراغٌ أميركي في الميدان السوري هو الذي عطّل الحل. الروس لن يعطوا شيئاً بالمجّان. سيذهبون مع حلفائهم إلى الحسم في حلب. ولا يبدو أن الأميركيين لديهم خطط بديلة قبل وصول الرئيس الجديد إلى مكتبه. سعي إلى توازن في الانتصارات. إنتصارٌ للروس وحلفائهم في حلب. مقابل انتصارٍ للأميركيين في الموصل.

روسيا.. المهمة التالية

ماذا أنتج الدخول الروسي إلى الميدان السوري خلال عام؟ وعلامَ تفتتح السنة الثانية من الوجود الروسي هناك؟

ماء الوجود: حيث وجه الله وحسد إسرائيل (2)

والماء طهرٌ. فيه يُخلّص المذنب من إثمه. وفيه يرى المؤمن وجه الله، أو يتوضأ لملاقاته. بالماء تهدأ نفس الميت، ويطهر الجسد الراحل عن الوجود. وبه يُستقبل الوافد إلى الحياة. عليه مشى المسيح، ومشت الناس خلف الماء أينما ظهر من الأرض، فإذا وُجد الماء في صحراء اخضرّت، وإذا بان في بادية صارت رابية، وإن خرج من صخرة في أعلى جبلٍ، تبعتها قبيلة لتبني عشّاً لها على كتف الصخرة.

ماء الوجود.. حاجةٌ وسلاح (1)

رؤيتان تتنازعان الألباب اليوم في الحديث عن أهمية المياه وضرورة التنبه لمخاطر نفادها. تقوم الرؤية الأولى على الدعوة إلى تنظيف منابع المياه ومجاريها عبر زيادة الاستثمار فيها؛ بينما تدعو الرؤية الأخرى إلى احترام المياه كثروةٍ عامة منقولة من الأجيال السابقة إلى الأجيال اللاحقة، وتدعو إلى عدم تلويثها ابتداءً، وإلى إبعادها عن إغراء النشاطات الربحية.

دمشق-أنقرة.. خطران وفرصة

رياح الشمال الجديدة هبّت على سوريا هذه المرة برائحة الغبار المعتّق 500 عامٍ بالتمام والكمال مع دخول الأتراك إلى جرابلس. وأمام دمشق وأنقرة اليوم فرصة، ولكن يعيقها خطران تجاوزهما ممكن.

منطق القمم العربية.. "لاءات" بعد الهزيمة، واستجداء للسلام بعد الانتصار

سارت القمم العربية من ثلاث لاءات فيها من العنفوان ما فيها، وقيلت في لحظة غضب بعد هزيمة من الجيش الذي كان يومها لا يقهر. إلى الوقت الذي قهر فيه بعض العرب إسرائيل، حيث باتت القمم العربية تستجدي قبولاً إسرائيلياً بفكرة السلام.

أردوغان قوي.. تركيا ضعيفة

محاولة الانقلاب الأخيرة ليست "بجعة سوداء". هي تطور درامي في مسار الصراع على السلطة في البلاد. وهي بالضرورة ستحدث تسارعاً في تغيير السياسة الإقليمية لتركيا، نظراً لتفوق الأولويات الداخلية في سلم أولويات القيادة في أنقرة، والحاجة للتركيز على استعادة السيطرة في الداخل.

القرار الوجودي فوق-أوروبي.. الاتحاد الأوروبي باقٍ ويتقلص؟

هل يتفكك الاتحاد الأوروبي بعد خروج بريطانيا؟ التي حصلت على "يوم استقلال" وفق أغلبية 23 حزيران، وهي الدولة الوحيدة التي لم تكن محتلةً من قبل. ولكن مهلاً، هل أن تفكك الاتحاد الأوروبي هو بهذه البساطة؟

اليد الخفية "للأخ الأكبر" وصناعة الأبطال

الأبطال في عصرنا، كيف يصنعون؟ من يقف خلف الصورة البرّاقة للقادة الكبار؟ كيف تألق أوباما؟ وبأي فطنة أعاد بوتين روسيا إلى عظمتها؟ كيف غزا أردوغان العالم العربي؟ وكيف يصعد نجم محمد بن سلمان؟

الاهتمام الإعلامي الروسي بالعالم العربي: مشروع جديد من صديق قديم

يعود الاهتمام الإعلامي الروسي بالمنطقة العربية إلى عقود خلت، حيث كان للاتحاد السوفياتي حضور مهم في هذه المنطقة، وكان من الطبيعي أن تواكب وسائل إعلامه اهتماماته هنا.

سوبر أوباما..

بعد أن فرغ جورج دبليو بوش من نشر الديموقراطية حول العالم بأبهى حُللها عبر طائرات B52، وتَدحرُج مكانة الولايات المتحدة أخلاقياً واقتصادياً واستراتيجياً، اختار الأميركيون الذين حاصرتهم الأزمات من الداخل والخارج باراك أوباما وبدا لهم أنهم لن يستطيعوا مواجهة تداعيات أزماتهم فجاءهم بشعار "نعم، نستطيع".

"روج آفا" تسابق حسابات نهاية المطاف.. روسيا لا زالت هنا

هل انسحبت موسكو فعلاً؟ وأي أثر لذلك؟ وما الأسباب وراء هذه الخطوة؟ هل تؤدي إلى التقسيم خصوصاً بعد بيان "روج آفا"؟

"قفزة كبرى" جديدة عبر "طريق الحرير"

وساطة صينية لرأب الصدع بين الرياض وطهران. الرئيس الصيني يزور العاصمتين ويفتح أفقاً سياسياً عالمياً لبلاده. بالتوازي، مؤشرات هامة على نية بكين بالانخراط في مكافحة الإرهاب في سوريا. هل اتخذت الصين قراراً بقفزةٍ كبرى سياسية؟

عن العالم الذي ينتحر لاهياً

يقول البابا فرنسيس إن العالم على شفير الانتحار. الخطر الذي يشير إليه البابا يتخطى ما يمكن أن يأتي به تنظيم إرهابي مثل داعش، او حتى كل الحروب التي حدثت او التي من الممكن أن تحدث مستقبلاً. العالم ينتحر فعلاً. كيف ولماذا؟

إسقاط المقاتلة الروسية.. هل يدفع بـ"أسياد البر" إلى البر؟

مفاعيل كثيرة متوقعة لحدث إسقاط المقاتلة الروسية من طراز سوخوي 24، بعضها ما هو مرتبط بالعلاقات الروسية التركية، وبعضها الآخر مرتبط بأفق العمليات العسكرية الروسية ضد الجماعات الإرهابية في سوريا، فهل يقود الحدث روسيا إلى البر؟