على دين الزعيم ... أو ملحد!

 
}