أين أصبحت الصحوة الإسلامية؟

وصل بعض طلائع الصحوة الإسلامية إلى دوائر صناعة القرار في مصر وتونس، وكان إنخراط الإسلاميين المتحدرين من تجربة تنظيم الإخوان المسلمين في مصر وتونس تحديدا مؤشرا على خروج الصحوة الإسلامية من دائرة الدعوة إلى دائرة الدولة فلماذا أخفقت هذه الصحوة في مرحلتي الدعوة والدولة معا، ولم تتمكن من الحفاظ على الحكم، وكيف نفسر إنقلاب مزاج الشارع العربي والإسلامي من الصحوة الإسلامية؟ ولماذا تحول قطاع واسع من أبناء الصحوة الإسلامية إلى العنف المسلح ضد السلطات، ثم ضد السلطات والمجتمعات.