وصية

قال جدّي قبل حضور الْمخدّر سلم على الأهل والأَصْدقاء ولا تنسَ حَقليَ، لا تنسَ زيْتونة كنت روَّيْتها بدم القلبِ.

  • وصية
    وصية (Anthony Mwangi)

قالَ جَدِّيَ 
قَبْلَ حُضورِ الْمُخدِّرِ 
سَلِّمْ عَلى الأهلِ والأَصْدقاءِ 
ولا تنسَ حَقليَ، 
لا تنسَ زيْتونَةً 
كنتُ روَّيْتُها بدَمِ القلبِ
في جانِبِ البئرِ، 
سَلِّمْ على كلِّ سُنْبُلَةٍ 
كنتُ أحْرُسُها 
وَرَجَوْتُ منَ اللهِ أنْ تنْحَني .. 
في الصّباحاتِ لا تنسَ رفَّ الحمامِ، 
وإن أنتَ آنسْتَ منْهُ اشتياقا 
فسَلِّمْ وقلْ: 
كلّ شيءٍ لهُ 
مَوْعِدٌ غامضٌ وكتابٌ. 
هوَ الْعمرُ أوْ قطَراتٌ منَ الْعِطرِ 
تَمْتَصُّها في ثَوانٍ زوايا الْمَكانِ؟ 
هُـو العمرُ أوْ ورْدَة
تَتَفتّحُ صُبْحا لتدخلَ ثانية ملكوتَ الأفــولِ. 
كمِ السّاعَة الآنَ؟
عمرٌ سَتَختِمُهُ في ثوانٍ وصايا تُبعثرُها شَهْقَــةٌ: 
إلَهي ...إلَهي... 
أعِنّي إلهي... 
أعِنّي وخذْني إليكَ برفْقٍ..
وخْذني إليكَ برفق.

ترحب الصفحة الثقافية في الميادين نت بمساهماتكم بنصوص وقصص قصيرة وشعر ونثر، وكذلك المقالات والتحقيقات التي تتناول قضايا ثقافية. بإمكانكم مراسلتنا على: [email protected]
ميلود لقاح

شاعر من المغرب