قناة السويس الجديدة وكلفة إنشائها

وسط إجراءات أمنيّة غير مسبوقة افتتحت قناة السويس الجديدة في احتفال رسميّ حاشد استقطب العديد من الرؤساء والزعماء العرب والأجانب. ما هي القناة الجديدة وما كلفة إنشائها؟

يعدّ مشروع قناة السويس الجديدة احد ابرز الانجازات العربية واهمّها في العقود الاخيرة وهو ما سمح لها بالدخول الى موسوعة غينيس العالمية. دخول القناة الى الموسوعة العالمية جاء بعد التشغيل التجريبيّ لعبور ثلاث سفن عملاقة وهي تختصر فترة إبحار السفن من اثنتين وعشرين ساعة الى إحدى عشرة ساعة  ما يجعلها الأسرع فى العالم لكونها تتيح عبور السفن فى اتجاهين. ستتمكن القناة من استيعاب السفن العملاقة بعمق عشرين مترا تقريبا كما أنها تتميز بأنفاق سبعة لنقل السيارات والسكك الحديدية لمحافظة سيناء وبورسعيد والإسماعيلية. المشروع سيقدم إلى العالم ممرا ملاحيا جديدا سيجعل من محافظات بور سعيد والسويس والإسماعيلية  محورا قادرا على المنافسة العالمية فى مجال الخدمات اللوجستية والصناعات المتطورة والتجارة والسياحة وموقعا هاما وفريدا لتلاقي القارات الثلاث ولحركة التجارة العالمية بين الشرق والغرب. تبلغ تكلفة القناة ثمانية مليارات دولار وهي تمثّل جزءا من مشروع بمليارات الدولارات بهدف تعزيز التجارة فى اسرع ممرّ ملاحيّ للشحن بين اوروبا وآسيا  ولهذا تنافست اربع عشرة مجموعة شركات على تنفيذها. القناة ستوفر عائدات مالية تبلغ نحو ثلاثة عشر مليار دولار كلّ عام بحلول عام الفين وثلاثة وعشرين وذلك ارتفاعا من ايرادات كانت تحققها القناة القديمة تبلغ خمسة مليارت دولار كلّ عام. يتضمن المشروع ايضا إنشاء محطة لتوليد الكهرباء بالطاقة الشمسية بقدرة الفين وخمسمئة ميغاوات فى الساعة إضافة إلى التنمية السياحية والعمرانية المتمثلة فى زيادة عدد القرى والمنتجعات السياحية. هذا المشروع سيسمح بإقامة العشرات من المناطق الصناعية شمال غرب خليج السويس ما سيوفر نحو عشرة آلاف فرصة عمل اضافة الى مشروعات صغيرة تكون الاولوية فيها للشباب المتخرج.