جدارة الحياة: الرئيس الحص: المناصر للمرأة وحقوقها

الميادين تكرم الرئيس الأسبق للحكومة اللبنانية سليم الحص... مكانة خاصة احتلتها العائلة والمرأة عنده مناسبات عديدة طلب فيها الحص العدالة للمرأة وتكافؤ الفرص بينها وبين الرجل .

للبيت والمرأة مكانة خاصة عند رئيس الوزراء اللبناني السابق سليم الحص... لم يوفر أي فرصة للمطالبة بحقوق المرأة وتكافؤ الفرص بينها وبين الرجل... "أمي زوجتي وابنتي أعز مخلوقات الله على نفسي"... بهذه الكلمات رسم الحص علاقته مع العائلة وقيمتها الكبيرة عنده...

من خلال عمله في غرفة التجارة والصناعة تعرف على زوجته ليلى فرعون التي كانت تطبع الرسائل التي يحررها عام 1957. تزوج منها، وتحدث عن صلة المحبة التي نمت بينهما... 

أسهب الحص في الكلام عن زوجته وتشجيعها له على التقدم في العلم. كما تحدث عن المحبة والرعاية التي أمنتها للعائلة في كل المراحل...  أجمل الكلام يبقى آخر كلام ليلى.  سألها الحص وهي على فراش الموت إن كانت حقاً مقتنعة بإعلان إسلامها فأجابت "أريد أن أدفن معك في قبر واحد"... 

يتذكر الحص جيداً هذه الكلمات ويقول "أعيش على ذكراها"... لتفارق ليلى الحياة عام 1990 عندها كان رئيساً للوزراء... زواج الحص المسلم وليلى المسيحية العابر للطوائف أثمر عن ابنتهما الوحيدة وداد.