الفيلم العراقي "أمهلني لحظة" أفضل فيلم روائي قصير جداً

شهدت القاهرة فعاليات الدورة الثانية من مهرجان "أس فيلم" للأشرطة القصيرة جداً وتتراوح مدتها بين 3 و5 دقائق، برئاسة أسامة أبو نار عبر المنصة الألكترونية، وسط إقبال لافت على متابعتها جماهيرياً.

  • ملصق مهرجان الأفلام القصيرة جداً
    ملصق مهرجان الأفلام القصيرة جداً

 

"واجهنا ظروفاً صعبة كثيرة لكننا لم نتراجع عن قرار إنجاز دورة جديدة من مهرجان "أس فيلم".. هذا ما أعلنه رئيس المهرجان أسامة أبو النار، الذي إستعان بلجنة تحكيم تألفت من: المخرج عطية خيري، المخرج السوري فراس نعناع، منصور الشريف، والمخرج محمد شادي. ومنحت اللجنة جائزة أفضل فيلم روائي قصير جداً للعراقي نبيل حميد عن شريطه "أمهلني لحظة".

مسابقة المهرجان تبارى فيها 15 فيلماً، ونال الفيلم المصري "إعادة تدوير"، للمخرج محمد بدر، جائزة أفضل فيلم رسوم متحركة قصير جداً، وفازت المصرية آلاء عبد الخالق بجائزة التحكيم الخاصة عن شريط "القاهرة 2020"، أما جائزة الجمهور فكانت من نصيب شريط "إختبار"، للمخرج الجزائري بوكيف طاهر شوقي.

إشارة إلى أن الأعمال القصيرة لا تجد جمهوراً لها لأن عرضها يقتصر على المهرجانات ولا مكان لها في الصالات التجارية، بإستثناء فترة ماضية كانت فيه الصالات تقدم أعمالاً قصيرة قبل عرض الأفلام الطويلة.