مسابقة للقراءة الإلكترونية في طرطوس وريفها

ملتقى (اقرأ معنا) في سوريا يطلق مسابقة قراءة الكترونية على مستوى محافظة طرطوس وريفها، وجوائز للفائزين.  

  • مسابقة للقراءة الإلكترونية في طرطوس وريفها

بهدف التشجيع على القراءة، واستجابة للإجراءات الوقائية من فيروس "كورونا"، أطلق ملتقى (اقرأ معنا) في سوريا مسابقة على مستوى مدينة طرطوس وريفها. 

المسابقة حملت عنوان "خليك بالبيت" وتتضمن قراءة كتب أدبية إلكترونية لكتاب سوريين وعرب وأجانب، وهي "على نهر بيدرا هناك جلست فبكيت" للبرازيلي لباولو كويلو و"ما تخبئه لنا النجوم" للأميركي جون غرين و"الانمساخ" للتشيكي فرانز كافكا و"موسم الهجرة إلى الشمال" للسوداني الطيب صالح و"التائهون" للبناني أمين معلوف و"الياطر" للسوري حنا مينا.

ومن شروط التقدم للمسابقة أن يكون المشارك من القاطنين في طرطوس وريفها حصراً، وأن يتراوح عمره بين 18 و 35 عاماً. وعلى

وعلى المشترك أيضاً أن يختار روايتين من العناوين الموجودة ثم يقدم بعد قراءتها تقريراً يشرح كل رواية بما لا يتجاوز الـ 10 أسطر عبر ملف PDF، وذلك قبل 11 نيسان/أبريل الجاري.

التقارير ستعرض على لجنة مختصة لتختار منها ثلاثة فائزين، حيث سيحصل الأول على 25 ألف ليرة سورية بينما ستوزع كتب قيّمة على الفائزين الثاني والثالث.

يذكر أن ملتقى (اقرأ معنا) عبارة عن مجموعة شبابية غايتها التشجيع على القراءة بالامكانات المتاحة.