الكرملين: لا حرب أسعار بين روسيا والسعودية ولكن!

المتحدث الرسمي باسم الكرملين يقول إن العلاقة بين السعودية وروسيا لا تشهد "حرب أسعار"، ويتم التحضير لمشاركة الرئيس فلاديمير بوتين في قمة مجموعة العشرين عبر الانترنت للمرة الاولى، بدعوة من السعودية لمناقشة تدابير مكافحة وباء كورونا.

  • الكرملين: لا حرب أسعار بين روسيا والسعودية ولكن!
     بيسكوف: أسعار النفط في الوقت الراهن ليست بالكارثية لروسيا

أعلن المتحدث الرسمي باسم الكرملين، دميتري بيسكوف، اليوم الجمعة، أن العلاقة بين السعودية وروسيا لا تشهد "حرب أسعار"، مؤكداً أن أسعار النفط تمر في الوقت الراهن بوضع عالمي غير مؤات.

وأشار بيسكوف إلى أن لكل بلد معايير معينة لموازنته وكل بلد ينظم سياسته حسب هذه المعايير.

وأضاف قائلاً: "أنتم تعلمون أن موازنة روسيا مبنية على سعر 42 دولار للبرميل. بالطبع هذا السعر الراهن غير مؤات لنا ولكن وسادة الأمان موجودة وستساهم في الحل إذا ما اضطر الأمر، على المدى القصير كما على المدى المتوسط لن يحدث أي سوء".

كما اعتبر بيسكوف أن أسعار النفط في الوقت الراهن ليست بالكارثية لروسيا.

في السياق، صرح السكرتير الرئاسي أنه، يتم التحضير لمشاركة الرئيس بوتين في قمة مجموعة العشرين عبر الانترنت للمرة الاولى، بدعوة من السعودية لمناقشة تدابير مكافحة وباء كورونا.

ولم يعط بيسكوف أي تفاصيل حول الية اجراء هذا الاجتماع، معللاً ذلك بأنها أول تجربة من نوعها.

وأفادت صحيفة "وول ستريت جورنال" الأميركية، اليوم الجمعة، بأن إدارة الرئيس دونالد ترامب تدرس بجدية ممارسة ضغوط على السعودية، لاحتواء خلافها مع روسيا وخفض سقف الإنتاج النفطي.

الصحيفة قالت إن الهدف من الضغط الحفاظ على مصالح النفط الأميركية في ولاية تكساس، في ظل انحسار دخلها بعد هبوط الأسعار في السوق العالمية.

هذا وتراجعت أسعار العقود الآجلة للنفط بأكثر من 20 بالمئة، بعد أن خفضت السعودية السعر الرسمي لبيع نفطها الخام، فيما يشير إلى بداية حرب أسعار عقب إخفاق محادثات "أوبك" مع روسيا في التوصل لاتفاق بشأن خفض الإنتاج.