الجزائر: يجب على منتجي النفط الاتفاق لتجنب انهيار الأسعار

الجزائر تدعو جميع منتجي النفط إلى "تغليب روح المسؤولية" والتوصل إلى اتفاق شامل لخفض الانتاج، وتحذر من المحافظة على الإنتاج الحالي، لئلا يشعد قطاع النفط انخفاضاً حاداً في الأسعار.

  • وزير الطاقة الجزائري: سنعمل على التوفيق بين وجهات النظر والبحث عن حلول توافقية 

دعت الجزائر التي تترأس مؤتمر منظمة "أوبك" اليوم الأحد، جميع منتجي النفط إلى اغتنام فرصة الاجتماع المزمع تنظيمه في 9 نيسان/أبريل الجاري "لتغليب روح المسؤولية والتوصُّل إلى اتفاق شامل وواسع وفوري لخفض فوري للإنتاج".

وقال وزير الطاقة الجزائري محمد عرقاب، إن "الجزائر ستعمل كما في الماضي، على التوفيق بين وجهات النظر، والبحث عن حلول توافقية والمساهمة في أي جهد من شأنه تحقيق الاستقرار في سوق النفط لصالح البلدان المنتجة والمستهلكة".

و أضاف الوزير أن سوق النفط يواجه تهاوي في الطلب إلى مستوى غير مسبوق، مع ما عرفه في الماضي بسبب تداعيات جائحة كورونا على النشاط الاقتصادي العالمي، وتدابير الحجر الصحي التي اتخذتها العديد من البلدان.

كما أشار إلى أن سوق النفط يواجه زيادة في الإنتاج العالمي للنفط بسبب رغبة بعض الدول في إنتاج كميات من النفط بأقصى قدراتها، مضيفاً أن "هذه الصدمة المزدوجة أدت إلى انخفاض حاد في أسعار النفط، وسيكون هذا الانخفاض في الأسعار اكثر حدة في غضون أسابيع قليلة، عندما تكون قدرات تخزين النفط في البر والبحر قد وصلت إلى مستويات التشبع".