البنك الدولي: مشروع تعليق سداد الدول الأكثر فقراً لديونها قيد البحث

رئيس البنك الدولي يؤكد دعوته لتعليق مؤقت في سداد الدول الأكثر فقراً في العالم لديونها، ويقول إن المشروع سيناقش في "مجموعة السبع" و "مجموعة العشرين".

  • البنك الدولي: مشروع تعليق سداد الدول الأكثر فقراً لديونها قيد البحث
     رئيس البنك الدولي: فقراء العالم يتطلعون لأن يُظهر المجتمع الدولي قيادةً حاسمة بشأن تخفيف الديون

قال رئيس البنك الدولي ديفيد مالباس، إنه واثق من إحراز تقدّم بشأن دعوته المشتركة مع صندوق النقد الدولي، لتعليق مؤقت في سداد الدول الأكثر فقراً في العالم لديونها الثنائية الرسمية.

وأضاف مالباس أن هذا الاقتراح سيناقشه هذا الأسبوع، المسؤولون الماليون من كل من مجموعة السبع ومجموعة العشرين، متوقعاً حصوله على "موافقة واسعة" من قبل لجنة التنمية المشتركة بين البنك الدولي وصندوق النقد الدولي، والتي تضم 25 عضواً .

وأعلن رئيس البنك الدولي في منشور على "لينكد" أن "فقراء العالم يتطلعون لأن يُظهر المجتمع الدولي، قيادةً حاسمة بشأن تخفيف الديون، وأنا واثق من إحراز تقدم".

وأصدر البنك الدولي وصندوق النقد الدولي في البداية دعوتهما لتخفيف أعباء الديون في 25 آذار/مارس، وحصلت المبادرة على تأييد خلال الأسبوع المنصرم، بما في ذلك من معهد التمويل الدولي وهي جماعة تمثّل أكثر من 450 بنكاً عالمياً، ومؤسسات مالية أخرى.

ويدعو الاقتراح الصين والدائنين الكبار، إلى تعليق دفع دول مؤسسة التنمية الدولية الديون ابتداءً من أول أيار/مايو، لتخصيص مواردها للتصدي لجائحة كورونا.

وتشير بيانات من جامعة "جونز هوبكنز" إلى أن الحكومة والبنوك والشركات الصينية، أقرضت أفريقيا نحو 143 مليار دولار فيما بين عامي 2000 و2017 معظمها لمشروعات بنية تحتية ضخمة، ويفوق حالياً حجم القروض التي تقدمها الصين ما يقدمه البنك الدولي في أفريقيا.