بعد ضم حالات دور المسنين.. وفيات فرنسا جرّاء كورونا تصل لـ 7560 حالة

وزارة الصحة الفرنسية تعلن عن 441 حالة وفاة جديدة من "كوفيد-19" في المستشفيات الفرنسية، والمدير العام للوزارة يقول إن "هذه الجائحة غير مسبوقة تماماً".

  • ثلث إجمالي عدد حالات الوفاة بفيروس كورونا  في فرنسا مصدرها دور المسنين

وصل إجمالي عدد حالات الوفاة جراء فيروس كورونا في فرنسا إلى مستوى مرتفع أمس السبت، بعد أن ضمّت الحكومة عدداً أكبر من حالات الوفاة التي لم يكن يتم الإعلان عنها من قبل في دور المسنين.

وأعلنت وزارة الصحة 441 حالة وفاة جديدة من "كوفيد-19" في المستشفيات الفرنسية أمس السبت، وهو ما يقل من المستوى المرتفع الذي أعلن الجمعة الماضي، وبلغ 588 حالة وفاة. وبذلك وصل إجمالي عدد الوفيات في المستشفيات إلى 5532.

وأضاف ضم الحكومة الفرنسية لحالات الوفاة في دور المسنين، 2028 حالة وفاة جديدة، لتصبح الحصيلة العامة لإجمالي عدد الوفيات بين المستشفيات ودور المسنين 7560 حالة.

وبات يمثل الآن عدد حالات الوفاة في دور المسنين نحو ثلث إجمالي عدد حالات الوفاة جراء فيروس كورونا في فرنسا.

وقال المدير العام لوزارة الصحة الفرنسية جيروم سولومون، إن "هذه الجائحة غير مسبوقة تماماً. من الضروري أن يحترم الناس البقاء في المنازل الآن ليس وقت التخفيف".

وأضاف سولومون أن عدد حالات الإصابة المؤكدة في المستشفيات ارتفع 4267 حالة جديدة ليصبح 68605 حالات بزيادة 7% ولكن أقل من النسبة المسجلة يوم الجمعة وهي 9%، مشيراً إلى أن عدد الحالات" المؤكدة أو المحتملة" في دور المسنين زاد 20% إلى 21348 .

يذكر أن وزير الصحة الفرنسي أوليفييه فيران، كشف أن باريس قدمّت طلبات لدى مصنعين صينيين لشراء كمامات، يصل عددها إلى حوالى ملياري قطعة، ضمن جهود للتزود بمعدات الحماية في مواجهة فيروس كورونا.

وكان رئيس اتحاد المستشفيات الفرنسية فريدريك فاليتو، قال إن الزيادة الحادة في أعداد مرضى فيروس كورونا المستجد من شأنها أن تصل بمستشفيات باريس وما حولها إلى حد العجز عن استقبال المزيد في غضون 48 ساعة.