آخرها للفاتيكان... مساعدات طبية صينية لدول العالم

جمعية الصليب الأحمر الصينية تبرعت بامدادات طبية للفاتيكان بروح إنسانية لدعم الجهود لمكافحة الوباء وعلاج المرضى, بالتزامن مع إرسال مساعدات طبية لدول في قارتي أوروبا وأميركا الجنوبية.

  • آخرها للفاتيكان... مساعدات طبية صينية لدول العالم
    صورة أرشيفية لاطباء من الصين

ذكر المتحدث باسم وزارة الخارجية تشاو لي جيان، يوم أمس الجمعة أن الدفعة الأولى من الإمدادات الطبية التى تبرعت بها الصين وصلت إلى الفاتيكان.

وقال المتحدث فى مؤتمر صحفي دوري إنه منذ تفشى المرض الناجم عن فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19)، ذكرت مصادر معنية في الفاتيكان من خلال قنوات مختلفة أن المؤسسات الطبية المرتبطة بسلطات الفاتيكان تفتقر إلى إمدادات الوقاية من الوباء.

وقال إن جمعية الصليب الأحمر الصينية تبرعت بالإمدادات الطبية لصيدلية الفاتيكان بروح إنسانية لدعم جهود الفاتيكان لمكافحة الوباء وعلاج المرضى، وستواصل الصين تقديم المساعدة في حدود قدراتها. وفي الوقت الحاضر، وصلت الدفعة الأولى من الإمدادات الطبية إلى الفاتيكان.

وأضاف تشاو أن الصين تقيّم بشكل إيجابي مساهمة الفاتيكان في مساعدة المناطق الفقيرة منذ فترة طويلة على تحسين مستواها الطبي والاستجابة لحالات الطوارئ الصحية العالمية.

شحنة كبيرة من المعدات الوقائية الصينية تصل إلى سلوفينيا

ووصل أكثر من 20 طناً من المساعدات الوقائية الصينية، بما في ذلك أقنعة للأطقم الطبية، يوم أمس الى سلوفينيا، حسبما أفادت وكالة الأنباء السلوفينية.

وأفادت وزارة الخارجية السلوفينية بأنه من المقرر وصول طائرة أخرى محملة بسبعة أطنان من المعدات الوقائية قادمة من تشنغداو بالصين قريبا.

وستحضر هذه الطائرة أكثر من 1.1 مليون من أقنعة الوجه الوقائية وغيرها من المعدات الوقائية.

الصين تعرب عن استعدادها لمساعدة فنزويلا الأرجنتين والمكسيك

في السياق نفسه، أعرب الرئيس الصيني شي جين بينغ عن استعداد الصين "لمواصلة مشاطرة تجربة الوقاية من مرض فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) والسيطرة عليه مع الأرجنتين وتقديم المساعدة في حدود قدراتها".

و أعرب شي عن تعاطفه الصادق مع حكومة الأرجنتين وشعبها في الوقت "الذين يقاتلون فيه ضد "كوفيد-19"، بالنيابة عن الحكومة الصينية والشعب الصيني".

كما ذكر  الرئيس الصيني شي جين بينغ أن الصين "مستعدة لدفع التعاون مع فنزويلا في الوقاية من مرض فيروس كورونا الجديد (كوفيد-19) والسيطرة عليه، ومواصلة دعم فنزويلا في مكافحة المرض".

يذكر أن الصين مدّت فنزويلا بكمية كبيرة من المساعدات وأرسلت خبراء طبيين لمكافحة المرض.

وتابع الرئيس معلناً استعداده لمواصلة دعم المكسيك في مكافحة الفيروس وفقاً لقدراتها، بما في ذلك مساعدتها أيضاً في شراء الإمدادات الضرورية لمكافحة المرض من الصين.