روسيا ترفض الانتقادات الغربية للقاحها وتتوقع إنتاج أول دفعة منه خلال أسبوعين

وزير الصحة الروسي يقول إن المتخصصين لديهم بيانات كافية لإنتاج لقاح كوسيلة وقائية ضدّ فيروس كورونا، ويرفض الانتقادات الغربية للقاح بلاده ضدّ كورونا ويعتبرها من دون أيّ أساس.

  • ممرض يجرب فحص لأحد السكان في حيدر أباد (أ ف ب).
    ممرض يجرب فحص لأحد السكان في حيدر أباد (أ ف ب).

أعلنت روسيا أنها تتوقع إنتاج 5 ملايين جرعة شهرياً من اللقاح المضاد لفيروس كورونا.

وقال وزير الصحة الروسي ميخائيل موراشكو إنه يتوقع إنتاج أول دفعة من لقاح كورونا في غضون أسبوعين، ورفض الانتقادات الغربية للقاح بلاده ضدّ كورونا واعتبرها من دون أيّ أساس.

وزير الصحة أكّد أن لقاح كورونا يعتمد على أرضية علمية ملموسة وأثبت فعاليته في الاختبارات السريرية، وأن روسيا لديها كل الأسباب لتقديم لقاح ضدّ فيروس كورونا، حيث توجد بيانات كافية لذلك.

 وقال موراشكو، اليوم الأربعاء، إن البحث عن الفيروس مستمر ونشط للغاية، وأنه لا يتم فقط مراقبة الفيروس نفسه، ولكن أيضاً ميزات علاجه، ورأى أن المتخصصين لديهم بيانات كافية لإنتاج لقاح كوسيلة وقائية ضدّ فيروس كورونا.

من جهته، قال مدير المركز العلمي لخبرة المنتجات الطبية فلاديمير بونداريف، إن اللقاح ضدّ فيروس كورونا الذي أنتجته روسيا والذي تمّ تسجيله في اليوم السابق، لن يستخدم للأشخاص الذين تزيد أعمارهم عن 60 عاماً، ويجري إعداد دراسات حول تأثيره على المواطنين في هذا العمر.

 وقال بونداريف "بالنسبة لكبار السن، ستكون هناك حاجة لتوسيع المؤشرات، ولتجارب سريرية إضافية. وأعتقد أن هذا سيتم في سياق التجارب السريرية بعد التسجيل".

وكشف أنه تمّ إجراء دراسات الآن على مجموعة من المتطوعين الأصحاء الذين تتراوح أعمارهم بين 18 و60 عاماً، وبالتالي، هذا اللقاح محدد لهذه الفئة العمرية. 

 وفي وقت سابق، قال مدير مركز غمالي، ألكسندر غينتسبرج، إنه خلال 3-5 أشهر ستكون بروتوكولات دراسة اللقاح عند الأطفال جاهزة.

لكن دولاً غربية شككت باللقاح الروسي، فقال وزير الصحة الألماني ينس سبان، اليوم الأربعاء، إن اللقاح الروسي لمرض كوفيد-19، لم يختبر على نحو كاف، مضيفاً أن الهدف هو ابتكار منتج آمن وليس أن يكون بلد ما الأول في توفير لقاح للناس فحسب.

بدوره، ادعى كبير اختصاصيي الأمراض المعدية في الولايات المتحدة، أنتوني فوتشي، أنه يمكنهم تقديم عدة نسخ من اللقاح ضد كورونا دفعة واحدة خلال الأسبوع المقبل.

وأشار فوسي إلى أن الأطباء الأميركيين غير متأكدين من فعالية اللقاح الروسي وسلامته، كما شكك فوتشي فيما إذا كانت روسيا قد اختبرت اللقاح بشكل صحيح.

وعبر بعض الخبراء عن قلقهم بشأن قرار موسكو منح الموافقة للقاح قبل استكمال التجارب النهائية.

وأعلن الرئيس فلاديمير بوتين أمس الثلاثاء أن روسيا أصبحت أول دولة تمنح موافقة تنظيمية على لقاح لكوفيد-19 بعد أقل من شهرين من اختباره على البشر.

هذا وتخطت حصيلة الإصابات بفيروس كورونا في العالم 20 مليوناً.

فيما بلغ عدد الإصابات ارتفع عدد حالات الإصابة بفيروس كورونا المستجد في روسيا إلى 902701 حالة اليوم الأربعاء بعدما أعلن مسؤولون تسجيل 5102 حالة جديدة في رابع أكبر بلد من حيث عدد الإصابات بالمرض على مستوى العالم.

وقالت السلطات إن 129 شخصاً توفوا بالفيروس في الساعات الـ24 الأخيرة لترتفع حصيلة الوفيات الرسمية إلى 15260 شخصاً.