الصين تعلن أنها سترفع قيود السفر عن مقاطعة هوباي ومن ضمنها ووهان

الصين تسجل 7 وفيات جديدة بكورونا و78 إصابة غالبيتها العظمى لدى أشخاص وافدين من الخارج، ووزراة الصحّة الصينية تقول إن الوفيات أحصيت جميعها في مدينة ووهان، فيما سجلت المدينة إصابة واحدة جديدة فقط.

  • الصين تعلن أنها سترفع قيود السفر عن مقاطعة هوباي ومن ضمنها ووهان
    الصين تعلن أنه سيتم رفع القيود المفروضة على مغادرة ووهان في 8 نيسان/ أبريل المقبل

أعلنت الصين أنها سترفع قيود السفر عن مقاطعة هوباي ومن ضمنها ووهان، وذلك بعد شهرين من العزل بسبب تفشي فيروس كورونا.

وقالت لجنة الصحة بإقليم هوبي الصيني،  اليوم الثلاثاء، إنها سترفع كل القيود المفروضة على السفر من وإلى الإقليم في 25 آذار/مارس الجاري باستثناء مدينة ووهان عاصمة الإقليم وبؤرة تفشي فيروس كورونا في الصين.

وأضافت اللجنة إنه سيتم رفع القيود المفروضة على مغادرة مدينة ووهان في 8 نيسان/ أبريل المقبل بعد أن أغلقتها السلطات ووهان منذ 23 يناير/كانون الثاني.

وسجّلت الصين اليوم الثلاثاء، 7 وفيات جديدة بفيروس كورونا المستجدّ و78 إصابة جديدة، غالبيتها العظمى لدى أشخاص وافدين من الخارج، في ارتفاع يُخشى أن يكون مؤشراً على موجة تفشّ جديدة للوباء في البلاد.

وقالت وزراة الصحّة الصينية في بيان، إنّ الوفيات الـ7 أحصيت جميعاً في مدينة ووهان، المدينة الواقعة في وسط البلاد والتي ظهر الفيروس فيها للمرة الأولى في كانون الأول/ديسمبر الماضي.

وأضافت الوزارة أنّ إصابة جديدة واحدة بالفيروس سجّلت في ووهان بعد خمسة أيام من عدم تسجيل المدينة أيّ إصابة جديدة.

وبحسب الوزارة فإنّ الغالبية العظمى من الإصابات الجديدة بالفيروس (74 من أصل 78 إصابة) سجّلت لدى أشخاص التقطوا العدوى خارج البلاد وعادوا إليها مؤخراً.

ويشار إلى أن عدد الحالات الوافدة المسجّل اليوم الثلاثاء هو ضعف عدد تلك التي سجّلت أمس الإثنين.

وكانت مدن عدة في الصين قد اعتمدت إجراءات حجر صحّي مشدّدة للحؤول دون تفشّي الوباء مجدداً، فيتعيّن على أيّ طائرة متجهة من أي دولة إلى بكين أن تحطّ أولاً في مطار خارج العاصمة حيث يخضع ركابها لفحص كورونا.

وأحصت الصين رسمياً أكثر من 80 ألف مصاب بالفيروس توفي منهم 3277، أصبحت اليوم ثاني أكثر دولة متضرّرة بالوباء بعد إيطاليا التي حصد فيها كوفيد-19 أرواح أكثر من 6 آلاف شخص.

وبعدما سيطرت الصين على تفشّي الوباء داخل البلاد باتت اليوم تخشى موجة تفشٍّ جديدة مصدرها هذه المرة مصابون وافدون من الخارج، حيث بلغ عدد الإصابات الوافدة إلى الصين حتى اليوم 427 إصابة.