المتحدث باسم الحكومة الإيرانية: دخلنا مرحلة "تراجع" تفشي كورونا

المتحدث باسم الحكومة الإيرانية، علي ربيعي، يقول إن التقارير الواردة تدل على أننا تجاوزنا مرحلة الإدارة والمراقبة، وأصبحنا في مرحلة تراجع تفشي وباء كورونا.

  • المتحدث باسم الحكومة الإيرانية: دخلنا مرحلة "تراجع" تفشي كورونا
    إيرانيون يحافظون على التباعد الاجتماعي في الحافلة (أ ف ب - أرشيف)

أعلنت إيران، اليوم الإثنين، أنها دخلت مرحلة "تراجع" جديد لتفشي فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19"، بعد أن نجحت في منع انتشاره في عدة محافظات.

وقال المتحدث باسم الحكومة علي ربيعي خلال مؤتمر صحافي إن "التقارير تدل على أننا تجاوزنا مرحلة الإدارة والمراقبة، وأصبحنا في مرحلة تراجع تفشي وباء كورونا".

ودافع ربيعي عن الاستئناف التدريجي للنشاط الاقتصادي الذي سمحت به الحكومة منذ 11 نيسان/أبريل الماضي، مضيفاً: "يمكن أن يتراجع عدد الوفيات ونواصل نشاط الحياة اليومية، بحيث لا نشل الاقتصاد حتى عندما يكون فيروس كورونا المستجد موجوداً".

كما أكد أنه بات في الجمهورية الإسلامية 280 منطقة "بيضاء"، حيث أدنى مستوى بحسب الألوان التي اختارتها الحكومة لقياس مخاطر تفشي الوباء. يشار إلى أنّ عدد المناطق في إيران 434 موزعة على 31 محافظة.

في هذا السياق، أعلن المتحدث باسم وزارة الصحة كيانوش جهانبور عن 2294 إصابة جديدة مؤكدة خلال الـ24 ساعة، أي أعلى عدد إصابات يومي منذ الخامس من نيسان/ إبريل، ما يرفع الحصيلة الرسمية للحالات إلى 122492.

وقال جهانبور خلال مؤتمره الصحافي اليومي إن أكثر من 95600 شخص نقلوا إلى المستشفى بسبب الفيروس، تماثلوا للشفاء، مشيراً إلى أن هذا الرقم يضع إيران "في المرتبة الثالثة عالمياً من ناحية حالات الشفاء بعد الصين وسويسرا"، مع "شفاء نسبته 94 في المئة".

كما أعلنت وزارة الصحة الإيرانية عن تسجيل 69 حالة وفاة إضافية، ما يرفع عدد الوفيات إلى 7057 في البلاد، منذ إعلان أولى الحالات في شباط/فبراير الماضي.