"الصحة العالمية" تحذّر: هناك موجة ثانية من كورونا أكثر شراسة

الأمين العام المساعد لمنظمة الصحة العالمية رانييري غويرا يحذّر من أنّ فيروس كورونا يشبه الانفلونزا الإسبانية، مشيراً إلى أنّ السلطات الصحية الإيطالية تتخذ حالياً إجراءات تهدف إلى ضمان الحد من انتشار الفيروس في الخريف المقبل.

  • "الصحة العالمية" تحذّر: فيروس كورونا يشبه الإنفلونزا الإسبانية

حذّر الأمين العام المساعد لمنظمة الصحة العالمية، رانييري غويرا، من موجة ثانية "أكثر شراسة" لفيروس كورونا المستجد بعد انتهاء الصيف على غرار الإنفلونزا الإسبانية.

وقال غويرا في تصريح تلفزيوني، اليوم الجمعة، إنّ "فيروس كورونا المستجد يتطور بنفس الطريقة التي توقعناها وهو يشبه بالإنفلونزا الإسبانية".

غويرا حذر من أن ملايين الأشخاص قد يفقدون حياتهم إذا شهدت جائحة فيروس كورونا المستجد، موجة ثانية من الإصابات، مضيفاً أن "الفاشية القاتلة انتشرت حتى الآن مثلما توقع المسؤولون في منظمة الصحة العالمية".

وأضاف "الإنفلونزا الإسبانية اختفت في الصيف ثم عادت أكثر شراسة في شهري أيلول/ سبتمبر و تشرين الأول/أكتوبر، وتوفي حينئذ خلال الموجة الثانية نحو 50 مليون شخص".

كما أشار غويرا إلى أن تراجع الجائحة خلال فترة الصيف وانخفاض عدد المرضى في غرف العناية المركزة أمران متوقعان أصلاً، مشدداً على أن السلطات الصحية الإيطالية تتخذ حالياً إجراءات تهدف إلى ضمان الحد من انتشار الفيروس في الخريف المقبل.

الأمين العام المساعد لمنظمة الصحة العالمية علّق على بؤرتين جديدتين للتفشي تم رصدهما في مدينتي بولونيا وموندراغون.

وتابع "تم اكتشافهما وتطويقهما سريعاً"، لكنه أشار إلى أن ظهور بؤر تفش جديدة في إيطاليا بل أوروبا بشكل عام أمر لا مفر منه.