الأوّل من نوعه.. "ترياق روسي" مطوّر لمواجهة كورونا

الوكالة الطبية البيولوجية الفدرالية الروسية تعلن عن تطوير عقارين من الدرجة الأولى، لمعالجة المصابين بفيروس كورونا.

  • الأوّل من نوعه..
    طورت روسيا عقارين يساهمان في معالجة المصابين بفيروس كورونا

أعلنت الوكالة الطبية البيولوجية الفدرالية الروسية، عن تطوير دوائين "لا مثيل لهما في العالم" لمعالجة المصابين بفيروس كورونا.

ووصفت رئيسة الوكالة فيرونيكا سكفورتسوفا، خلال اجتماع عقدته اليوم الأربعاء، مع رئيس الحكومة الروسية ميخائيل ميشوستين، العقارين بأنهما "ترياق لعدوى كورونا"، موضحةً أن الدواء يؤثر مباشرة على الجراثيم المسببة للفيروس.

وأكدت المسؤولة أن الدواء قد اجتاز الاختبارات قبل السريرية، التي أظهرت سلامته التامة وعدم تأثيره على صحة الناس، فيما تصل فعاليته إلى 99%.

ولفتت سكفورتسوفا إلى أن وكالتها قد أعدت الوثائق اللازمة لطلب الترخيص بإطلاق الإختبارات السريرية للدواء، وتأمل أن يحصل ذلك بحلول نهاية العام الجاري.

وتابعت: "إذا أثبتت اللقاحات السريرية فعالية هذا العقار، فإنه سيصبح أول دواء آمن وفعال ذا أثر مباشر ضد الفيروس لم يظهر بعد مثيل له في العالم".

وأما بخصوص الدواء الثاني، فهو يهدف إلى الوقاية من "عاصفة السيتوكين" وتخفيفها، في حالات الإصابة البليغة بمرض "كوفيد-19" الذي يسببه فيروس كورونا.

وتعني "عاصفة السيتوكين" الحالة التي يبدأ فيها نظام المناعة في جسم المصاب في مهاجمة الخلايا السليمة وليس المريضة فقط.

وأشارت سكفورتسوفا إلى أن هذا العقار، اجتاز أيضاً الإختبارات السريرية، ويستكمل حالياً آخر مراحل تسجيله.