الحية: لا انتخابات من دون القدس ويجب أن تكون في غزة

عضو المكتب السياسي لحركة حماس خليل الحية يقول إن أمامنا تحديات كبيرة في موضوع الانتخابات، لذلك يجب أن نهيئ كل السبل السياسية حتى نعمل مع بعضنا البعض.

الحية: لا انتخابات من دون القدس ويجب أن تكون في غزة

قال نائب رئيس حركة حماس خليل الحية في مقابلة مع قناة الأقصى الفضائية إن "حماس جاهزة ومستعدة لإجراء الانتخابات، وللذهاب لأبعد مدى لنجاحها، بلا تعقيد وبلا تعطيل، والذهاب إلى انتخابات جديدة هو خطوة في بناء مشروعنا الوطني وتعزيز قوتنا، وخطوة إلى بناء منظمة التحرير الفلسطينية".

وأضاف "استجبنا لنداءات أبو مازن بلا مواربة، وأمامنا تحديات كبيرة ولا بد من الوحدة الوطنية لمواجهتها، ونحن جاهزون ومستعدون لنكون معًا في كل الميادين، ولنعمل مع بعضنا بعضاً، ولنواصل الطريق على طريق النصر والتحرير".

الحية تابع  "منذ أن دخلت حماس المعترك السياسي وهي تمد يدها للمصالحة، ونحن نريد تحصين الانتخابات وتهيئة الأجواء لها، وموقفنا بدون خوف، ومطمئنون لخيار شعبنا". 

هذا وأكد أن "مشاركة القدس في الانتخابات مطلب وطني جامع، ونريد توافقًا وطنيًا شاملًا، لا انتخابات من دون القدس، ويجب أن تكون في غزة".

ودعا الحيّة الرئيس الفلسطيني محمود عباس إلى لقاء وطني حيث تتفق الأطراف فيه على تهيئة الأرضية السياسية، ووضع الأسس لمواجهة التحديات، والذهاب مباشرة إلى الحديث عن الانتخابات، وكيفية تحصينها ووضع عوامل نجاحها، وأن تسييرها بلا تعقيدات".

وشدد على أن الحركة تريد ضمانات لاحترام النتائج، وقال "نريد أن يشعر المواطن بحالة حرّيات وليس حالة قمع، ونريد ضمانات بعدم الملاحقة قبل وأثناء وبعد الانتخابات، ونحن راضون بنتائج صندوق الاقتراع وجاهزون للعمل وفقا لما ينتجه شعبنا".

أيضاً طالب الحية "بتوحيد القوانين والمحاكم والحالة الوطنية؛ حتى نضمن أن تسير الانتخابات بكل سلاسة، والشعب أن ينتفض لنري العالم قوتنا ونحن نسقط هذا الوعد، وأن يشاركوا غداً في مسيرات العودة."