وزارة الصحة اليمنية: وفاة 100 ألف طفل سنوياً بسبب العدوان والأمراض والأوبئة

وزارة الصحية اليمنية تؤكد وفاة 100 ألف طفل سنوياً بسبب العدوان، في ظلٍّ انتشار الأمراض والأوبئة.

الصحة اليمنية: وفاة 100 ألف طفل سنوياً بسبب العدوان والأمراض والأوبئة

أكدت وزارة الصحة العامة والسكان اليمنية، في صنعاء، "وفاة 100 ألف طفل سنوياً بسبب العدوان والأمراض والأوبئة ومنها سوء التغذية وعدم وجود الأدوية المنقذة بسبب الحصار".

ونقلت وكالة الأنباء اليمنية "سبأ" عن وزير الصحة العامة والسكان طه المتوكل، قوله إن "عدد الإصابات بمرض الكوليرا حوالي مليونين و200 ألف شخص، توفي منهم نحو 3750 شخصاً، و32% منهم من الأطفال".

وأضاف أن "7 آلاف و200 طفل يمني ما بين شهيد وجريح وأكثر من 800 طفل معاق نتيجة القصف المباشر لطيران العدوان السعودي"، مؤكداً أن "86% من الأطفال دون سن الخامسة يعانون أحد أنواع فقر الدم و46% من الأطفال اليمنيين يعانون من التقزم".

وأشار المتوكل الى أن "هناك 80 ألف طفل مصاب باضطرابات نفسية بسبب أصوات الطائرات وانفجارات الصواريخ".

وأوضح أن "320 ألف مريض عجزوا عن تلقي العلاج في الخارج بسبب إغلاق مطار صنعاء وتوفي منهم حوالي 42 ألفًا، 30% منهم من الأطفال".

وشدد المتوكل على أن "العدوان واستمرار الحصار واستهداف البنية التحتية اغتال الطفولة في اليمن بحرمانها من حقوق الصحة والحياة".

ولفت إلى أن "خمس سنوات مرت، والطفولة في اليمن ترزح تحت عدوان ظالم رسم مشهداً مؤلماً لأطفال اختطفت أرواحهم أو أصيبوا بعاهات دائمة، وآخرين يعيشون تحت وطأة المجاعة والأمراض والأوبئة وعدم الشعور بالأمان".