لجنة الأسرى في صنعاء: قدمنا الكثير من المبادرات وأفرجنا عن أكثر من 500 أسير

رئيس لجنة الأسرى في حكومة صنعاء يعلن أنتظار تسلّم 72 أسيراً من السلطات السعودية بعد تسليم 128 عبر اللجنة الدولية للصليب الأحمر.

  • لجنة الأسرى في صنعاء: قدمنا الكثير من المبادرات وأفرجنا عن أكثر من 500 أسير
    لجنة الأسرى في صنعاء: قدمنا الكثير من المبادرات وأفرجنا عن أكثر من 500 أسير

 

كشف رئيس لجنة الأسرى في حكومة صنعاء عن استلام 128 أسيراً ومعتقلاً من اللجنة الدولية للصليب الأحمر تم الإفراج عنهم من السلطات السعودية. 

وأضاف "استلمنا كشوفات الأسرى وتأكدنا من 128 إسماً ولا زال هناك 721 لم يصلوا حتى الآن". 

 المرتضى قال إن بين من تم استقبالهم اليوم معتقلون في مطارات تسيطر عليها قوى العدوان، مشيراً إلى أن هذا أول رد سعودي على مبادرات صنعاء، ونأمل أن يتم إنجاز صفقة تبادل كاملة من الطرفين.

واعتبر رئيس اللجنة أن الخطوة السعودية منقوصة ونأمل أن يتم استكمالها كما وعدوا بذلك، موضحاً أن من تم استقبالهم من الأسرى المحررين هم ممن كانوا في كشوفات اتفاق السويد.

وإذ ذكّر أن  ملف الأسرى هو ملف إنساني، ونأمل أن يستكمل الملف بتبادل كامل، ذكّر المرتضى "بتقديم الكثير من المبادرات والإفراج عن أكثر من 500 أسير ومعتقل من جانبنا بدوافع إنسانية ودون مقابل".

وأوضح أن  الأسرى الذين وصلوا منهم 30 أسيراً من جبهات الداخل وأكثر من 10 أشخاص اعتقلوا من الطرقات، لافتاً إلى أن بقية المفرج عنهم تم أسرهم من جبهات الحدود وبينهم جرحى ومعاقون.