الداخلية اليمنية: ضبط خليتين تابعتين للمخابرات السعودية هدفهما التخريب

وزارة الداخلية اليمنية في حكومة صنعاء تعلن اليوم الأحد عن ضبط الأجهزة الأمنية لخليتين رئيسيتين "كانتا تحت المسؤولية المباشرة لضباط المخابرات السعودية"، أوكلت لهما مهمة "تنفيذ أعمال تخريبية تسبقها حملات إعلامية وشائعات".

  • الداخلية اليمنية: ضبط خليتين تابعتين للمخابرات السعودية هدفهما التخريب
    الداخلية اليمنية: الأجهزة الأمنية ستعمل على إحباط كل المؤامرات التي تستهدف أمن واستقرار الوطن

 

كشفت وزارة الداخلية في حكومة صنعاء عن "مخطط كبير" تقف خلفه استخبارات دول التحالف السعودي.  

وزارة الداخلية اليمنية أعلنت في بيان لها اليوم الأحد عن ضبط الأجهزة الأمنية لخليتين رئيسيتين "كانتا تحت المسؤولية المباشرة لضباط المخابرات السعودية"، وتمّ السيطرة عليها في مراحلها الأولى. 

وأوضحت الداخلية اليمنية أنّ الاستخبارات السعودية "أوكلت لمرتزقة في الداخل مهمة تنفيذ أعمال تخريبية تسبقها حملات إعلامية وشائعات، وذلك بعد أن شكلتهم ومدتهم بالمال والدعم اللوجستي".

وفي التفاصيل فقد تمّ تكليف الخلايا بـ"القيام باختراق مؤسسات الدولة المختلفة باعتبار أن عدداً منهم لا يزالون ضمن طاقمها الوظيفي العامل، والسعي لزرع الخلاف بين مستوياتها الوظيفية واتخاذ قرارات غير قانونية ومستفزة لإثارة الشارع"، بحسب بيان وزارة الداخلية.  

واعتبرت الوزارة  أنّ دول العدوان السعودي "تسعى لتعويض فشلها العسكري بمحاولة اختراق الجبهة الداخلية وضرب الاستقرار فيها"، مؤكدةً أنّ "الأجهزة الأمنية لن تألوا جهداً في صدّ أيّ محاولة لزعزعة الأمن وإقلاق السكينة العامة في اليمن". 

وأضافت: "الأجهزة الأمنية تتعقب تحركات الخلايا التابعة لدول العدوان بدقة بالغة ويقظة مرتفعة"، مشددةً على أنّها ستعمل على "إحباط كل المخططات والمؤامرات التي تستهدف أمن واستقرار الوطن".